اعلان

عند زيارة بلد ما بغرض السياحية يتحتم عليك في بعض الأحيان التوجه إلى أماكن معينة تعتبر جوهر هذا البلد ومقوماته السياحية، فمثلا لا تكتمل رحلة إلى فرنسا دون زيارة برج ايفل ولا يخلو برنامج سياحي في روما من استكشاف مدرجها الشهير.

وكذلك هو الحال بالنسبة لمدينة كوالالمبور، فعلى الرغم من كونها تعتبر مدينة صغيرة ولكن غالبا ما يكون الزوار فيها بحاجة إلى المساعدة في استكشاف هذا الملاذ المتعدد الثقافات.

لذلك جمعنا في هذا الموضوع قائمة من أهم 10 نشاطات وأماكن السياحية يعتبر بعضها من المعالم الشهيرة في كوالالمبور مثل البرجين التوأمين بيتروناس، إضافة إلى نبذة عن الكهوف والأماكن الدينية و شوارع التسوق.

برجا بتروناس التوأم Petronas Towers

يعد برجا بتروناس من أهم المعالم السياحية في ماليزيا وخاصة في العاصمة كوالالمبور حيث يشكلان واحدة من أكبر وأعجب الأعمال الهندسية في العالم.
اعتبرا سابقاً أطول أبنية العالم بينما يعدا الأن أطول منشأة ثنائية في العالم إذ يصل ارتفاعهما الهوائي حتى 452 متر.
يتكون البرجان من 88 طابق ويتلاحمان في الطابقين 41 و 42 على ارتفاع 175 متر فوق سطح الشارع حيث يتصلان بجسر علوي يصل طوله إلى 58 متر ويتكون من طابقين. 
يضم البرج الأول المركز الرئيسي لشركة "Petronas" وعدد من الشركات الأخرى بينما يضم البرج الثاني مكاتب لمؤسسات وشركات عالمية مثل بلومبيرج، قناة الجزيرة، بنك بيركليز، IBM، مايكروسوفت.
لمزيد من المعلومات: 


برج منارة كوالالمبور Menara KL Tower

منارة كوالالمبور هي عبارة عن برج طويل اكتمل بناؤه في 1 مارس 1995 بارتفاع يصل إلى 421 متر (1.381 قدم) لتكون بذلك رابع أكبر منارة في العالم.
تستخدم منارة كوالالمبور بشكل رئيسي لأغراض الاتصال، هذا وتحتوي بداخلها درج ومصعد يقودان إلى مطعم دوار يتيح لرواده إطلالة بانورامية رائعة للمدينة.
لمزيد من المعلومات: 


الحي الصيني Chinatown 

يعتبر هذا الحي الملون جنة المتسوقين الباحثين عن تذكارات مميزة بأسعار رخيصة. 
إنه سوق منغمس بعمق في التاريخ الشرقي ويمثل خلفية هذا البلد الجميل المتعدد الثقافات، لهذا السبب فهو يعد أحد المواقع السياحية الأكثر شعبية في ماليزيا.
يمكنك أن تجد فيه باقة منوعة من البضائع التي تشمل الأعشاب الصينية وحتى الملبوسات والسلع الصينية المقلدة.
لمزيد من المعلومات:
شارع بيتالنج الصيني في كوالالمبور


كهوف باتو Batu Caves

تقع كهوف باتو الثلاثة على بعد نحو إحدى عشر كيلو متر شمال العاصمة كوالالمبور وتعتبر من أهم معالم ماليزيا السياحية لما تحتويه من العديد من التماثيل التي تم بناؤها داخل هذه الكهوف.
هذا يمكن للزوار مشاهدة القرود التي تتجول وتلعب بجانب الكهوف فضلا عن كون منطقة الكهوف واحدة من الأماكن التي تجذب من يهوون تسلق الصخور.
لمزيد من المعلومات:
كهوف باتو في كوالالمبور ماليزيا


مبنى السلطان عبد الصمد Sultan Abdul Samad Building

يعد مبنى السلطان عبد الصمد أحد أقدم الأبراج المشيدة على الطراز المغربي. يضم مكاتب وزارة الإعلام والاتصالات والثقافة الماليزية، أما سابقا فكان يجمع تحت سقوفه المحاكم العليا في البلاد وهي : المحكمة الاتحادية لماليزيا ومحكمة الاستئناف والمحكمة العليا.
يقع مبنى السلطان عبد الصمد إلى الشرق من ميدان ميرديكا ونادي رويال سيلانجور في الجانب الأخر من منطقة جالان هشام الدين وقد سمى على اسم سلطان السيلانجور في ذلك الوقت.
لمزيد من المعلومات:
مبنى السلطان عبد الصمد من معالم ماليزيا السياحية

مدينة ألعاب صن واي لاجون Sunway Lagoon Theme Park

تقع في بيتالينج جايا Petaling Jaya، وتشمل ما مجموعه خمس مناطق مختلفة وهي: الحديقة المائية، سكريم بارك، الملاهي، الحديقة المتطرفة وحديقة الحيوانات البرية.
هنا يمكنك وأطفالك قضاء أمتع الأوقات وممارسة النشاطات المائية المميزة كالسباحة وركوب الأمواج الاصطناعية وكذلك مراقبة على الحيوانات المختلفة.
لمزيد من المعلومات:
مدينة العاب صن واى لاجون ماليزيا Sunway Lagoon

أكواريوم عالم البحار Aquaria KLCC

تعد أحواض KLCC واحدة من أجمل المعالم السياحية في كوالالمبور، و تتميز هذه الأحواض الرائعة بتجهيزاتها الجيدة.
افتتحت عام 2002 م على بعد مسافة قريبة من برجي بتروناس فى الطابق السفلى الأول من مركز كوالالمبور للمؤتمرات، وتعد أكبر الأحواض في العالم فهي تمتد على مساحة 60.000 قدم مربع لتكون موطنا لأكثر من 150 نوعا من الأحياء البحرية.
لمزيد من المعلومات:
تعرف على أحواض KLCC في كوالا لمبور

جالان ألور Jalan Alor

يطلق على منطقة جالان ألور قلب مدينة كوالالمبور الثقافي وهي إحدى المناطق الشهيرة لتنزه الزائرين أثناء السياحة في ماليزيا.
تتمتع المنطقة بالكثير من المطاعم الصينية التي تقع في الهواء الطلق بالإضافة إلى أعداد كبيرة من الباعة الجائلين وأكشاك الطعام التي تقدم جميع أنواع الطعام بدءًا من النقانق واللحم المشوي وصولا إلى المأكولات البحرية والحلويات الشهية. يمكنك في جالان ألور تناول أطيب وأرخص المأكولات في المدينة.
لمزيد من المعلومات:
جالان ألور من معالم كوالالمبور السياحية


السوق المركزي Central Market

يقع في قلب العاصمة الماليزية كوالالمبور، ويعد من أهم مناطق الجذب ومن أفضل المعالم الشاهدة على تراث وثقافة ماليزيا.
يعود تاريخ بناؤه إلى عام 1888 حيث كان في البداية سوق مخصص لبيع الأغذية الطازجة واعتبرته جمعية التراث الماليزي حينها بمثابة واحد من مواقع التراث.
تجد فيه اليوم شتى أنواع الصناعات اليدوية والأعمال الفنية المصنوعة من قبل الفنيين المحليين والاقليميين الدوليين فضلا عن أزياء الكيبايا المميزة وحرير السونجكت ومنسوجات الباتيك والهدايا.
لمزيد من المعلومات:
السوق المركزي في كوالالمبور


حديقة طيور كوالالمبور KL Bird Park

تعد حديقة الطيور التي تقع في كوالالمبور أكبر حديقة مفتوحة مخصصة للطيور على وجه الأرض و تتميز بوجود مجموعة متنوعة و مختلفة من أكثر أنواع الطيور ندرة و هذه الحديقة تعتبر جزء من حديقة بردانا التي تعتبر واحدة من أشهر الحدائق في ماليزيا بأكملها و ذلك لوقوعها بالقرب من عاصمة ماليزيا الشهيرة كوالالمبور.
تعتبر الحديقة موطن لأكثر من 3000 طير ينحدر من 200 نوع تم جلبها من جميع أنحاء العالم.
لمزيد من المعلومات:
حديقة الطيور في كوالالمبور ماليزيا


من المعروف أن النشاط المفضل في ماليزيا بالنسبة للسكان المحليين والوافدين والسياح هو التسوق، حيث تعد كوالالمبور كواحدة من أفضل خمسة مدن للتسوق في العالم.

ولكن الأسعار ارتفاع الأسعار يعتبر مشكلة حقيقية لكثير من الناس. إن كنت تريد أسواقا يمكنك فيها المساومة والتفاوض على الأسعار وبالتالي الحصول على صفقات شراء مميزة ففي هذا الموضوع ستجد طلبك.

ولكن أي المتاجر تقبل المساومة في كوالالمبور؟ وماذا يمكني أن أشتري منها؟

بيرجايا تايمز سكوير مول للأزياء والاكسسوارات Berjaya Times Square Mall for fashion and accessories

إن مركز برجايا تايمز سكوير مليء بمحلات بيع الملابس والأحذية والاكسسوارات والحقائب وغيرها من المنتجات العصرية بأسعار معقولة. إنه يعرض بضائعه المنوعة عبر أكثر من 1000 متجر البيع بالتجزئة تقدم لك جميعها خيارات لا حصر لها.
يتألف برجايا تايمز سكوير من برجين، افتُتِحا في أكتوبر عام 2003 بطول 203 مترا (666 قدم) مقسمين إلى 48 طابق.
لمزيد من المعلومات:

مول أمكورب للتحف الرخيصة والأنتيكات Amcorp Mall for antiques

لعل أفضل مكان لشراء التحف والأنتيكات في ماليزيا هو من أسواق السبت والأحد التي تعقد في أمكورب مول.
تصطف الأكشاك اللطيفة في جميع أنحاء هذا المركز التجاري والتي تعرض لك  الملابس، والكتب، وألعاب الأطفال، والأحذية الجلدية، والأشرطة القديمة والأقراص المدمجة، والاكسسوارات الفريدة وطبعا التحف والتماثيل العتيقة الجذابة.
يقع أمكورب مول في بيتالينغ جايا Petaling Jaya وقد تم تأسيسه منذ حوالي 16 عاما.

السوق المركزي للتذكارات والحرف اليدوية Central Market for souvenirs and handicrafts

من أهم أولويات أي سائح في أي بلد كان هو شراء للهدايا التذكارية والحرف اليدوية المحلية وهو أمر لابد منه خصوصا عندما يكون هذا البلد هو ماليزيا. 
ولعل أفضل مكان للقيام بذلك هو في السوق المركزي، مقابل محطة باسار سيني لرت the Pasar Seni LRT station.
حيث يعتبر السوق المركزي موطن للأكشاك التي تبيع الهدايا التذكارية مثل سلاسل المفاتيح والتماثيل والقمصان والأحذية والساعات الفريدة من نوعها، والحقائب، والمكياجات، الحرف اليدوية المحلية، والديكورات المنزلية وأكثر من ذلك. 

لو يات بلازا للإلكترونيات Low Yat Plaza for electronics


يقع لو يات بلازا في بوكيت بينتانغ Bukit Bintang هو معروف على مستوى ماليزيا لكونه يعرض المواد الإلكترونية بسعر رخيص. 
تشمل معروضاته أحدث الهواتف النقالة، وأجهزة الكمبيوتر، والأقراص الصلبة، والكاميرات، والتلفزيونات والاكسسوارات المحلقة بتلك الأجهزة كسماعات الرأس وأجهزة الشحن وأكثر من ذلك.
يحتضن ما يقرب 500 متجرا يمكنك فيها المساومة على الأسعار. تأسس هذا المركز عام 1999 ويتألف من 7 طوابق.
لمزيد من المعلومات: 


بوككسيس للكتب BookXcess for books

تعتبر هواية القراءة الورقية مكلفة بعض الشيء ولكنك ستتمتع في ماليزيا بإمكانية  شراء الكتب الحديثة وبأسعار رخيصة وذلك من مكتبة تسمى بوككسيس BookXcess.
تقع بوككسيس في مركز أمكورب التجاري، وتعرض كتبا جديدة ورقية وكتب سمعية، ومجلات مستوردة. 
هذه الكتب كلها نسخ جديدة ومبتكرة (لا تقلق، فهي ليست الكتب المصورة!) ويمكنك المفاوضة على أسعارها والحصول على صفقات جيدة.


سيمبورنا Semporna هي قسم من مدينة تاواو Tawau الواقعة ضمن ولاية صباح Sabah، تبعد سيمبورتا حوالي 162 كم عن سانداكان.
تقع سيمبورنا على طرف شبه جزيرة سيمبورنا حول خليج لحد داتو Lahad Datu Bay (المعروف أيضا باسم خليج دارفيل Darvel Bay)، ويزور السياح  هذه المدينة كقاعدة لرحلات الغطس أو الغوص تحت الماء متجهين إلى جزيرة سيبادان Pulau Sipadan، على بعد 36 كيلومترا إلى الجنوب الشرقي من سيمبورنا.
تعرف سيمبورنا بسباقات القوارب التقليدية the Regatta Lepa traditional boat التي تقام سنويا في شهر أبريل/نيسان وتعتبر من الأحداث الهامة في التقويم السياحي الوطني.
يتم السباق عبر القوارب الشراعية أحادية الصاري الملونة المستخدمة في حياة السكان المحليين اليومية.
قبالة ساحل سيمبورنا تجد حديقة تون ساكاران البحرية Tun Sakaran Marine Park، المعروفة أيضا باسم جزر سيمبورنا بارك Semporna Islands Park والتي تم الاعلان عنها في عام 2004 م.
تتألف هذه الحديقة من ثماني جزر وتبلغ مساحتها الاجمالية 350 كيلومتر مربع.
على الرغم من أنه لم يتم تجهيز حديقة تون ساكاران البحرية بمرافق للسياح لكنها مع ذلك مقصدا رائعا لاستكشاف مواقع الغوص والتعرف على الحياة الحيوانية والنباتية التي يتمتع بها هذا المكان.
الجدير بالذكر أن الزائر يحتاج إلى إذن "تصريح" للدخول من قبل دائرة الحدائق في ولاية صباح.

اقرأ أيضا: 
صباح ولاية عشاق الطبيعة

طريقة الوصول إلى مدينة سيمبورنا:

يقع مطار تاواو الدولي Tawau International Airport (TWU) على بعد حوالى 80 كم من سيمبورنا. هناك تجد رحلات متكررة منه إلى سانداكان وكوتا كينابالو وكوالالمبور والعكس أيضا. 
ثم يمكنك الوصول من المطار إلى المدينة عبر تكسي أجرة والذي سيكلفك ما يقارب الـ 100 ريجنت ماليزي.

الاقامة في مدينة سيمبورنا:

 تحتضن سيمبورنا العديد من أماكن الإقامة التي تتراوح بين الفنادق الفخمة والشاليهات المميزة التي تقدم لك مزايا متنوعة كمرافق للرياضات مائية وفرصة الغطس والغوص وركوب الدراجات وغرفة ألعاب للأطفال وغير ذلك.
تعتبر منطقة بوكيت بينتانغ - Bukit Bintang مركز الموضة و الترفيه في العاصمة الماليزية كوالالمبور بالإضافة إلى ما تضمه من معالم أثرية و  مطاعم وأماكن طبيعية مغلقة تعد الأكبر من نوعها في بلاد جنوب شرق آسيا.
أجمل المعالم السياحية في بوكيت بنتانغ

Changkat Bukit Bintang
منطقة "تشانغكات بوكيت بينتانغ" هي المنطقة الأشهر بالمطاعم و المقاهي و أماكن الترفيه في كوالالمبور وتعتبر جادة (Changkat Bukit Bintang) المكان المفضل للسياح و المواطنين لقضاء أوقات ما بعد العمل.
تقع هذه الجادة خلف منطقة (Jalan Bukit Bintang) مما يسهل الوصول إليها خاصة للمقيمين في منطقة "المثلث الذهبي" وتتميز بمبانيها القديمة التي ترجع إلى عهد الاحتلال و لكن تم تجديدها لتصبح بشكلها العتيق و  ملامحها التي تنتمي للزمن السابق أبرز أماكن التنزه في العاصمة التي تعكس روح الغرب في  المأكولات والمشروبات.

Jalan Alor - Bukit Bintang

يطلق على منطقة جالان ألور قلب مدينة كوالالمبور الثقافي و هي إحدى المناطق الشهيرة لتنزه الزائرين أثناء السياحة في ماليزيا حيث تتمتع المنطقة بالكثير من المطاعم الصينية التي تقع في الهواء الطلق بالإضافة إلى أعداد كبيرة من الباعة الجائلين و أكشاك الطعام التي تقدم جميع الأنواع بدءًا من النقانق و اللحم المشوي و مروراً بالمأكولات البحرية على الطريقة الصينية.
تضم ماليزيا مجموعة كبيرة من المعالم الأثرية المفتوحة مثل المساجد و المعابد و الكهوف كما تضم مجموعة متميزة من المتاحف التي تعرض مقتنيات متميزة في كل منها حيث يمثل كل متحف تخصصاً فريداً.

من أهم المتاحف في ماليزيا " متحف الفن الإسلامي" الذي يعتبر الأكبر في هذا التخصص في دول جنوب شرق آسيا ويضم المتحف مجموعة متميزة من مقتنيات الزخرفة الإسلامية تم تجميعها من عدة دول.
يقع المتحف على مساحة 30.000 متر مربع و يضم ما يزيد عن 7.000 قطعة من المصنوعات الحرفية اليدوية موزعة على طابقين علويين يضمان جميع أقسام المتحف التي يبلغ عددها 12 قسم وهي: فن العمارة, النسيج, المخطوطات, الأسلحة و الدروع, المصنوعات الهندية و الصينية, العملات و الأختام, الأعمال المعدنية, الخزف, الحُلي و المجوهرات, الأعمال الخشبية و منتجات الشعب الماليزي التراثية.
يتضمن متحف الفن الإسلامي في ماليزيا أنشطة أخرى بعضها موجه للأطفال مثل المكتبة التي تقدم قصصاً و معلومات مسموعة في يوم السبت من كل أسبوع ودروساً عملية لتعليم مهارات الزخرفة و الأعمال اليدوية المتعلقة بالفن الإسلامي, كما يضم مطعماً يقدم مجموعة من اشهر أنواع الطعام في الدول الإسلامية.

من أهم المتاحف في ماليزيا "متحف النسيج الوطني" في العاصمة كوالالمبور ويعرض لمراحل تطور صناعة النسيج منذ مرحلة ما قبل كتابة التاريخ و حتى العصر الحديث وكيف ساهمت التجارة في هذا التطور مع عرض نماذج للأدوات و الخامات و  التقنيات المستخدمة عبر السنوات.
ومن الأشياء التي يلقي عليها "متحف النسيج الوطني" الضوء عملية التطريز اليدوي والتي تشمل الحياكة و  نسج الخيوط الذهبية و الخرز وباقي الاضافات مع النسيج بالإضافة إلى عرض مفصل لطباعة "الباتيك" التي تشتهر بها هذه ماليزيا وعدة دول أخرى في منطقة جنوب شرق آسيا.
كما يمكن للسائح أن يشاهد مجموعات مختارة من المنسوجات الماليزية و الهندية و الصينية في الطابق العلوي للمتحف و التي تتميز جميعاً بأنها منسوجة بالذهب, أما الصالة الأخيرة في متحف النسيج الوطني في ماليزيا فربما تكون هي القاعة الأكثر ابهاراً بما تتضمنه من معروضات ذهبية و حلي و مجوهرات ومصنوعات فضية و نحاسية طرز بعضها بالألماس و الأحجار الكريمة.

أما متحف "متحف القصر السلطاني " الذي يقع في منطقة "ميلاكا" فقد  صمم وفقاً للتفاصيل الواردة في كتب التاريخ عن الفترة التي حكم فيها الشاه منصور المدينة في الفترة من 1456 إلى 1477 م ويحتوي القصر على مجسمات تصف شكل الحياة اليومية داخل القصر في ذلك الوقت مثل الحراس و أشخاص يؤدون الصلاة و حشود التجار  الذين قدموا لدفع الضرائب بالإضافة إلى أكثر من 1300 نموذج تشرح بشكل مفصل نمط الحياة.
وصفت السياحة في ماليزيا على مدى فترات طويلة بأنها نموذج للسياحة الشاملة حيث يستطيع السائح أن يخوض عدة تجارب سياحية في مكان واحد؛ فهناك السياحة الشاطئية, وهناك عدة أماكن ترفيهية تصلح للسياحة العائلية, بالإضافة إلى مجمعة كبيرة من المعابد و الأثار الثقافية.
ومن أهم عناصر الجذب السياحي في ماليزيا المناطق المراكز التجارية التي تنتشر بكثافة خاصة في العاصمة كوالالمبور حيث يمكن للسائح أن يختار حسب ميزانيته بين العلامات التجارية الأصلية أو المقلدة.

من أشهر  المناطق التجارية في ماليزيا " المدينة الصينية " التي تقع  في قلب مدينة كوالالمبور وتعتبر واحدة من أشهر معالم السياحة في ماليزيا و تعرف باسم أو " تشي شيونغ كاي" المدينة الصاخبة التي لا تعرف النوم و لا يتسرب إليها الهدوء لحظة من ليل أو نهار.
"المدينة الصينية" في كوالالمبور سوق تجاري ضخم يضم جميع المنتجات و السلع الصينية بدءًا من الأعشاب الصينية و انتهاءً بالمنتجات الصناعية التي تحاكي أشهر العلامات التجارية العالمية.
من المعالم المميزة للمدينة الصينية الباعة الجائلون و الأكشاك التجارية التي تصطف في عدة صفوف لبيع جميع السلع و أنواع الطعام و المشروبات و الملابس حيث يخضع كل شيء للمساومة.
توجد أنشطة أخرى داخل المدينة الصينية بالإضافة إلى التسوق مثل تناول الطعام في المطاعم المتنوعة أو زيارة مراكز التجميل و التدليك المنتشرة بكثرة.

من أشهر شوارع التسوق في المدينة الصينية "شارع بيتالنغ" و هو مأوى السياح للشراء من كوالالمبور  خاصة هؤلاء الذين يبحثون عن أسعار  في المتناول مع جودة تقترب من الأصلي,  و رغم أن أغلب المعروضات في المحلات التجارية في شارع بيتالينج هي لعلامات تجارية مقلدة إلا أن السائح سيفاجئ باللافتات التحذيرية من شراء البضاعة المقلدة  في مدخل السوق!!
أما الأسواق المختصة ببيع الطعام فهناك سوق تشوكت الذي يقع  في نهاية طريق "جالان تونخ عبد الرحمن" من جهة الشمال وينقسم السوق إلى قسمين رئيسيين هما: سوق الطازج و سوق المجفف اللذين يتكونان من مجموعة من الأكشاك و المناضد المصفوفة جنباً إلى جنب.
يختص سوق الطازج ببيع الأسماك و اللحوم والطيور المذبوحة أما سوق المجفف فيعرض كل السلع الباقية مثل الفواكه و الخضروات و الأقمشة و الأدوات المكتبية و الأحذية وذلك في عروض جميلة ومنسقة و تحت مظلات ملونة.
مسجد بوترا- Putra أبرز المعالم السياحية في منطقة "بوتراجايا" و واحد من أحدث المساجد في العالم وعلامة على تطور تصميم و إنشاء المساجد في ماليزيا.
يقع مسجد بوترا على ضفاف بحيرة بوتراجايا الساحرة مما أضاف له إطلالة خلابة و موقعا جذاباً وجاء تصميم المسجد ليمزج بين فن العمارة الإسلامية وأنماط البناء التقليدية في ماليزيا بالإضافة إلى استخدام الحرف و الفنون المحلية والمواد الطبيعية.

يعد مسجد بوترا من معالم السياحة في بوترا ليس فقط لموقعه على ضفاف البحيرة  ولكن لأن تصميم المسجد ضم بعضاً من أشهر  تصميمات مساجد بعض الدول الإسلامية الأخرى؛ فهناك أثار  للعنصر العربي و الفارسيّ في التصميم بشكل واضح مع وجود اللمحات المحلية المعبرة عن هوية ماليزيا.
جاءت مئذنة المسجد بارتفاع 116 متر  وهي مستوحاه بشكل واضح من مئذنة مسجد "الشيخ عمر" في بغداد بالعراق, بينما صممت قواعد و اساسات المسجد على غرار تلك الموجودة في مسجد " الملك الحسن" في كازابلانكا بالمغرب.

صمم المسجد بشكل رئيسي من أحجار الجرانيت وردية اللون التي ينعكس وهجها على المشغولات الخشبية و الزخرفات في الأبواب و الشبابيك, أما ساحة الصلاة الرئيسية للمسجد فصممت بشكل بسيط ولكن أنيق مدعومة باثني عشر  أسطوانة عمودية تقوي المساحة القطرية التي تبلغ 36 متر , في حين تم زخرفة كلاً من المنبر و المحراب بزخرفات الخط العربي اليدوية.

تتسع ساحة الصلاة الرئيسية لأكثر من 10.000 مصلي كما يمكن استيعاب أعداد أخرى في صحن المسجد الملحق ويستخدم المسجد بالإضافة إلى دوره في إقامة الشعائر لعقد الاحتفالات الإسلامية و المؤتمرات و الندوات.
يحيط بالمسجد مساحة خالية تمثل منظراً طبيعياً ساحراً يضيف مزيداً من الجمال و الجلال للمسجد ويتسع فناء المسجد إلى أكثر من 5.000 مصل آخر.


يعد منزل "رماح بنغولو أبو سيمان - Rumah Penghulu Abu Seman" من الأماكن السياحية المشوقة في كوالالمبور حيث يعتبر المنزل أحد الوسائل التي تلقي الضوء على نمط الحياة القديمة في ماليزيا.

بني المنزل في الفترة من 1910- 1930 لأحد زعماء القرى الماليزية ثم قامت الحكومة بنقل المنزل إلى العاصمة كوالالمبور في إطار سعيها للحفاظ على التراث الماليزي القديم.
ترجع ملكية المنزل إلى زعيم و أحد أعيان قرية " Kedah" وهو السيد " بنغولو أبو سيمان بن نايان" الذي شيد المنزل الخشبي خلال الفترة من 1910-1920 قبل أن يقضى نحبه ليرثه من بعده ابنه السيد" ابراهيم أو سيمان" والذي ورث أيضاً زعامة القرية و  لقب والده إلا أنه "ابراهيم " لم يحظى في حياته بوريث لذلك قامت هيئة المحافظة على تراث ماليزيا بشراء المنزل و ضمه إلى قائمة التراث الماليزي وفي عام 1996 تم تفكيك المنزل ونقله بنفس مكوناته و تصميمه إلى العاصمة كوالالمبور.

يقوم المنزل على مجموعة من الدعامات الخشبية السوداء التي ترتكز على قوائم صخرية مميزة أما السقف فهو من نوعية الأسقف المائلة و كان من القرميد الأحمر  قبل أن تؤثر عليه عوامل الزمن.
أما الحديقة فقد تمت زراعتها بمجموعة من النباتات و الأعشاب الطبية التي تشتهر بها ماليزيا كما يضم المنزل متجر موسع لبيع الهدايا التذكارية التي تشمل قطع اثاث معقدة الصنع ومنتجات يدوية و حرفية رائعة.

من محتويات المنزل متحف للأحجار الكريمة يحتوي العديد من ورش الصقل و النحت وعدة قاعات لعرض الأنواع المختلفة من هذه الأحجار للمشاهدة و الشراء.
يمكن زيارة منزل "رماح بنغولو أبو سيمان" بشكل فردي أو في برنامج سياحي لمعرفة المزيد عن تاريخ و محتويات المنزل وذلك من الاثنين إلى السبت من الساعة الحادية عشر صباحاً و حتى الساعة الثالثة عصراً.