اعلان

كوتشينغ Kuching

وهي أكبر مدينة في جزيرة بورنيو Borneo، تعد كوتشينغ القاعدة شعبية لاستكشاف الغابات المطيرة في ولاية ساراواك.
تقدم كوتشينغ الكثير من الأماكن والنشاطات للسياح لرؤيتها والقيام بها خلال فترة إقامتهم، من مشاهدة المعالم السياحية والتاريخية أو التسوق والترفيه في الهواء الطلق.
وتقع المدينة على ضفاف نهر ساراواك مما يكسبها واجهة بحرية ومناظر طبيعية خلابة.
ننصحكم هنا بزيارة حصن مارغريتا Fort Margherita وقصر الاستانةAstana palace ومركز سيفيك كوتشينغ the Kuching Civic Center الرائع.

كوتا كينابالو Kota Kinabalu

وهي عاصمة ولاية صباح Sabah في جزيرة بورنيو الماليزية، كوتا كينابالو هي وجهة سياحية رائعة نظرا لقربها من الجزر الاستوائية والغابات المطيرة، وكذلك لقربها من محميات الحياة البرية والمتنزهات الوطنية وأعلى قمة في ماليزيا، وهي جبل كينابالو. يطلق عليها اسم KK من قبل السكان المحليين، على الرغم من أن كوتا كينابالو هي مدينة صغيرة، إلا أنها تضم عددا من المعالم السياحية والنصب التذكارية، إضافة إلى البرج الذي يقدم إطلالة رائعة على المدينة.على بعد دقائق من المدينة، تجد منطقة تسمى تنكو عبد الرحمن the Tunku Abdul Rahman Park تضم خمس جزر صغيرة مثالية للغطس والغوص والسباحة.

مرتفعات كاميرون Cameron Highlands

توفر مرتفعات الكاميرون ملاذا رائعا للهروب من حرارة من المناطق المنخفضة، تقع مرتفعات الكاميرون في جبال Titiwangsa التي تعد بدورها واحدة من أقدم الأماكن السياحية في ماليزيا.تجد فيها الحدائق الإنجليزية الساحرة، و كما تجد على هذه السهول الفسيحة مشهد أنيقا من الغابات والبحيرات والحياة البرية التي توفر الكثير من الأنشطة الترفيه في الهواء الطلق.
تعتبر مرتفعات الكاميرون المنتج الرئيسي للشاي والزهور ماليزيا، إذ تجد فيها الكثير من مزارع الشاي ومزارع الزهور الملونة والعديد من هذه المزارع مفتوحة للجمهور، هذا ويعد لعب الغولف من الأنشطة المثالية في مرتفعات الكاميرون.

ملقا Melaka

تتمتع ملقا بمكانة هامة على الطريق البحري بين الهند والصين تقع على الساحل الجنوبي الغربي غرب ماليزيا، حكمت ملقا على مدى قرون من قبل مختلف الحكومات الهندية والبرتغالية والبريطانية والهولندية.ونتيجة لذلك، تعد هذه المدينة الحديثة اليوم واحدة من أفضل الأماكن للزيارة في ماليزيا.
 كل شيء فيها يدل على تراثها الغني فتجد ذلك متجسدا في عماراتها وأحيائها ومطبخها.

 

كوتا بهارو Kota Bharu

غالبا ما تستخدم كمحطة توقف للعديد من المسافرين الذين يزورون جزر Perhentian الجميلة، لكونها تقدم سحرها الفريد الكائن في المعالم السياحية وخيارات التسوق ومزيج المأكولات الشهي الذي توفره.
تقع كوتا بهارو في ماليزيا بالقرب من الحدود التايلاندية ، وهي عاصمة ولاية كيلانتان Kelantan .
تشتهر كوتا بهارو بأسواقها الصاخبة  ولعل أشهرها وأكبرها هو السوق المركزي المكتظ بالبائعات المحليات اللواتي يبيعن المواد الغذائية والفواكه والخضراوات الشهية.


1) ملقا Melaka

ملقا هي مدينة قديمة  كانت عاصمة لمملكة الملايو قبل الحقبة الاستعمارية، وبعد ذلك وقعت المدينة تحت الحكم البرتغالي والهولندية والبريطانية.
تجسد العديد من المباني هنا مختلف الحضارات التي مرت عليها كما ترى فيها القصور ذات الأعمدة البيضاء مع أسطح حمراء وأرجوانية اللون تطل على الحدائق الذهبية.
تجد هنا الحصن البرتغالي الذي أسسه ألفونسو دي ألبوكيرك Afonso de Albequerque، كما تجد هنا العديد من ناطحات السحاب الحديثة.
ننصحك بزيارة الحي الهولندي الذي يحوي بعض من أقدم معالم الهندسة المعمارية الهولندية الموجودة في الشرق.

2) كهوف باتو Batu Caves

تقع هذه الكهوف المثيرة للإعجاب على بعد 13 كيلومترا فقط شمال كوالالمبور.في القرن التاسع عشر تم بناء معبد هندوسي صغير في أكبر كهف، عرف فيما بعد باسم معبد الكهف كما ترى هنا تمثال ذهبي ضخم.
ستحظى بالكثير من المتعة خلال زيارتك لهذه الكهوف الجيرية وقد ترغب في جلب بعض الفول السوداني أو الموز للقردة التي من ستجدها هناك إثر وصولك.

3) Kuala Gandah Elephant Sanctuary

من المعروف أنه يتم انقاذ الفيلة الغير صالحة للاستخدام النموذجي في الزراعة، ونقلها إلى الموائل الآمنة التي تتيح لهم حرية الحركة دون قلق.
ويعتبر هذا المكان الذي يبعد عن كوالا لمبرو حوالي الساعتين أحد المراكز المعنية بهذا الموضوع كما يعد مركز تعليمي ترفيهي، يسمح للنزلاء بمشاهدة الفيلة وتغذيتهم واللعب معهم واستكشتاف بيئتهم الطبيعية لذا يوفر الكثير من المتعة والتسلية خصوصا للعوائل.

4) حديقة كوالا سيلانجور الطبيعة Kuala Selangor Nature Park

رحلة أخرى شعبية تبدأ من كوالا لمبور وتنتهي بالوصول إلى حديقة كوالا سيلانجور التي تعد بمثابة واحدة من أفضل الأمثلة على الأراضي الرطبة الواقعة عند مصبات الأنهار المحافظ عليها في كل من آسيا.إنها موطن للعديد من الحيوانات المهددة بالانقراض، كاللقلق ومالك الحزين، والعديد من السعادين والقرود.
ولعل السبب الرئيسي لذهاب الناس إلى هذه الحديقة هي رغبتهم بأخذ رحلة شيقة رومنسية على متن قارب يطوف بهم على طول النهر بعد غياب الشمس.

5) بورت ديكسون Port Dickson

تبعد هذه المدينة عن كوالا لمبور حوالي ساعة وقد كانت هذه المدينة ميناء مشغول منذ عهد الاستعمار، وعرفت كموقع لتصدير الفحم والقصدير.
وفي الآونة الأخيرة، تم إضافة زوج من المصافي، مما جعلها تحافظ على أهميتها في تجارة النقل البحري.
تشتهر شهدت ازدهار اقتصادي نتذ التسعينات لتعد اليوم ملاذا للكثير من المطاعم الكبيرة والأحداث الثقافية التي يسهل العثور عليها والتمتع بها.


سيبادان Sipadan

تقع قبالة الساحل الشرقي لماليزيا، سيبادان هي جزيرة ذائعة الصيت بين الغواصين الخبراء لكونها مليئة بالكائنات الغريبة بما في ذلك أطياف من الأسماك والشعاب المرجانية والسلاحف البحرية، وأسماك القرش.
في الآونة الأخيرة، أصبحت سيبادان منطقة محمية، وتم اغلاق جميع منتجعاتها ولكن لا يزال يسمح للغواصين استكشاف عالمها الخفي تحت الماء.
يمكن الوصول إلى سيبادان عبر جزيرة مابول والتي تعد موطن لعدد من الفنادق الراقية وبعض بيوت الشباب المنخفضة التكلفة.


جزيرة تينجول Pulau Tenggol


توفر جزيرة تينجول لزائرها شعورا بأنه على جزيرة استوائية خاصة به أي أنه في عالم خاص هو فيه متفرد!
كانت قديما هذه الجزيرة غير مأهولة، ولكنها تحتوي  اليوم على العديد من الفنادق التي توفر لنزلائها أفضل الخدمات.
يجد السائح في جزيرة تينجول الشواطئ البيضاء والغابات الاستوائية هذا عدا عن كنوزها الكائنة في أعماق المياه والتي تعد مكانا عزيزا بالنسبة للصيادين والغواصين على حد سواء.

بينانغ Penang


سميت تاريخيا باسم لؤلؤة الشرق the Pearl of the Orient بسبب موقعها المهم على الطريق التجاري البحري.
بينانغ هي جزيرة كبيرة تجمع بين الكثير من الثقافات المتنوعة التي تجدها جليةً في شوارعها وعماراتها وحتى في مأكولاتها الشهيرة على مستوى العالم.
ولعل أهم ما يجب القيام به هنا هو القيام بنزهة في جورج تاون من خلال عربة تجول بك بين المباني الاستعمارية المهمة والقصور الفخمة والمعابد الجميلة والفنادق الرائعة. 
كما سيجد الزوار الكثير من الأنشطة الممتعة كالتسوق وتناول الطعام وركوب الخيل على الشاطئ، والتصوير الفوتوغرافي، وركوب التلفريك وغيرها الكثير.

بولاو كاباس Pulau Kapas

تقع قبالة ساحل البر الرئيسى لمنطقة Marang. تعني بولاو كاباس بالترجمة إلى اللغة العربية "جزيرة القطن" هكذا أطلق عليها سكانها المحليين، نظرا لشواطئها البيضاء الناعمة.
إنها ملاذا للسباحين والغواصين  بسبب مياهها الهادئة الجميلة المليئة بمجموعة متنوعة من الكائنات البحرية.

بولاو بانكور Pulau Pangkor

بولاو بانكور، وتعني بالترجمة إلى اللغة العربية "الجزيرة الجميلة،" نظرا لكونها توفر ملجاً للهاربين من صخب المدن الكبرى نحو المناظر الطبيعية الخلابة البكر.
لذا يقصد معظم السياح بولاو بانكور بسبب جوها الهادئ وشواطئها الرائعة والتي تشمل: Niphah Bay، Teluk Belanda، Pasir Bogak وCoral Bay.
كما يمكن للسياح التمتع بزيارة مناطق الجذب السياحية الشهيرة مثل بقايا الحصن الهولندية كما يمكنهم القيام بالكثير من الأنشطة الترفيهية كالتزلج على الماء، واستكشاف الغابات والسباحة.
لا تفوت زيارة جزيرة Pangkor Laut التي تعد موطنا لواحد من أرقى المنتجعات في كل ماليزيا.


لانكاوي Langkawi

تعد لانكاوي أفضل وأشهر مكان لقضاء العطلات في ماليزيا بأكملها، لانكاوي هي عبارة عن أرخبيل مكون من 99 جزيرة الماليزية تقع جميعها في بحر أندامان Andaman على مقربة من الحدود التايلاندية.
أكبر هذه الجزر تسمى بولاو لانكاوي ويبلغ عدد سكانها حوالي 65،000. تشتهر لانكاوي بما يمكن أن تقدمه للسياح من مناظر ونشاطات حيث تجد فيها الشواطئ الخلابة والمتنوعة إضافة إلى الجبال والغابات المطيرة وغابات المانغروف والأراضي الرطبة مما يجعلها ملاذا بالنسبة للسياح.
من الأنشطة الشعبية في لانكاوي هي أن تأخذ التلفريك متجها إلى Gunung Mat Chinchang حيث ترى هناك جسر السماء الذي يوفر لك جهات وإطلالات رائعة عبر إلى تايلاند بأكملها.
كما يمكنك الذهاب إلى أعلى قمة في لانكاوي وهي جونونج رايا Gunung Raya، والتي تتميز بوجود فندق فخم ومنتجع ومطعم وبرج المراقبة رائع.

Perhentian Islands


تقع قبالة الساحل الواقع شمال شرق ماليزيا بالقرب من الحدود التايلاندية.
تعد هذه الجزر مناسبة جدا لقضاء العطلات بالنسبة لذوي الميزانية المحدودة.
يوجد فيها جزيرتين رئيسيتين الأولى تسمى الجزيرة الصغرى والأخرى تسمى الجزيرة الكبرى.
توفر هذه الجزر لزوارها بعض من أجمل شواطئ ماليزيا كما تتيح لهم إمكانية الغوص.
يمكن للزوار أيضا استكشاف الغابة الاستوائية التي تغطي جزءا كبيرا من تضاريس هذه الجزر.

بولاو تيومان Pulau Tioman


يعتبر الكثيرون جزيرة بولاو تيومان واحدة من أجمل الجزر في العالم، ولهذا السبب صورت هذه الجزيرة عام 1958 في فيلم يسمى "جنوب المحيط الهادئ South Pacific".
وعلى الرغم من كون بولاو تيومان واحدة من الجزر الماليزية الأكثر تطورا خصوصا على الصعيد التجاري، لا تزال هذه الجزيرة تحافظ على الكثير من التنوع والجمال الطبيعي والحياة البرية التي تشمل حتى السحالي.
وبسبب غنى جزيرة تيومان بالشعاب المرجانية، اشتهرت لكونها نقطة ساخنة للغطس والغوص.
كما يمكن للسياح هنا الاستمتاع أيضا خلال رحلات الغابات، والسباحة تحت الشلالات، وزيارة مزرعة السلاحف المعروفة.

ريدانج Redang


وهي واحدة من أكبر الجزر الواقعة قبالة الساحل الشرقي لماليزيا، تشتهر ريدانج بشواطئها ذات الرمال البيضاء الناعمة والمياه الزرقاء الواضحة.
كما تعرف بالشعاب المرجانية التي تعد موطن لمجموعة متنوعة من الأسماك كأسماك القرش وقناديل البحر، مما يجعل ريدانج مقصدا مهما للغطس والغوص.
ولهذا السبب يحظى الزوار الراغبين في الغطس والغوص بكافة المعدات والوسائل اللازمة لذلك. 

بولاو مابول Pulau Mabul

وهي جزيرة صغيرة تقع قبالة الساحل الجنوبي الشرقي من صباح Sabah وتضم الشواطئ الجميلة الغنية بأشجار جوز الهند، والرمال البيضاء الناعمة والمياه الفيروزية.
تعد جزيرة مابول هي واحدة من أفضل الوجهات في العالم لممارسة ما يسمى بـ Muck diving حيث يصل الغواصون حتى قاع مواقع الغوص ويشاهدون الرواسب الطينية وربما الحطام القديمة.
ما هو أكثر من ذلك، تضم جزيرة مابول طيف واسع من احتياطيات العالم من الكائنات البحرية الصغيرة  الأسماك والضفادع، وأسماك العقرب، والحبار، والقوبيون والمحار.
يمكنك هنا بسهولة السير على الأقدام واستكشاف الجزيرة و معالمها السياحية مثل القرى التقليدية ذات أكواخ القش المميزة.


حديقة جونونج مولو الوطنية Gunung Mulu National Park

تشتهر حديقة جونونج مولو بتشكيلات غير عادية من الحجر الجيري وبكهوف هائلة بين طياتها، مما جعلها تعتبر واحدة من مناطق الجذب الطبيعية الأكثر إثارة للإعجاب في منطقة جنوب شرق آسيا بأكملها.
تقع هذه الحديقة في جزيرة بورنيو Borneo الماليزية في ولاية ساراواك، وتتميز ببعض من أكبر وأطول الكهوف في العالم.
الموقع الالكتروني: هنا.

لنكاوي Langkawi

تقع قبالة الساحل الشمالي الغربي لماليزيا في بحر أندامان Andaman وهي عبارة عن أرخبيل يتكون من 99 جزيرة تضم الكثير من الشواطئ الخلابة، والغابات المطيرة، وأشجار المانغروف إضافة إلى الجبال التي تغطيها الغابات.
في السنوات الأخيرة اكتظت لانكاوي بالمنتجعات والفنادق والمطاعم والمرافق السياحية الأخرى التي تلبي احتاجات السياح وتقدم لهم فرصة لتجربة الجمال الطبيعي الاستثنائي الذي نراه في هذا الأرخبيل.

تامان نيجارا Taman Negara

وهي تضم ثلاث ولايات تقع في الجزء الشمالي من غرب ماليزيا، تشتهر تامان نيجارا لكونها أقدم الغابات الاستوائية المطيرة في العالم لذا تعد مقصدا مهما بالنسبة لهواة السياحة البيئية والمغامرات حيث تعج هذه الحديقة الوطنية بالحياة البرية كالنباتات النادرة والحيوانات النادرة مثل النمور، والفيل الاسيوى ووحيد القرن السومطري.
واحد من النشاطات الأكثر شعبية  في تامان نيجارا هو المشي عبر طويل جسر معلق عاليا فوق رؤوس الأشجار حيث يمكن للزوار المشي ومراقبة الطيور الغريبة.
كما يمكن للزوار القيام برحلات السفاري الليلية برؤية الكثير من النباتات التي لا تزدهر في الليل، هذا وتتوهج في الظلام الفطريات والكائنات الليلية مثل البوم والقطط الفهد والتنين المياه.

كوالا لمبور Kuala Lumpur

قبل أقل من 200 عام، كانت كوالالمبور مجرد هادئة في غرب ماليزيا.
أما اليوم، فقد ازدهرت لتصبح العاصمة الاتحادية للبلاد وأكبر مدينة فيها.
يرمز لها من قبل السكان المحليين بـ KL، وتعد هذه المدينة النابضة بالحياة هي بوتقة انصهار ثقافي، تشتهر بناطحات السحاب الرائعة ومراكز التسوق العصرية وأماكن تناول الطعام المتنوعة.

بينانج Penang 

تقع في مضيق ملقا Malacca قبالة الساحل الشمالي الغربي غرب ماليزيا، تعد جزيرة بينانج مقصد سياحي شهير بسبب شهرة مطبخها و التنوع التاريخي للعاصمة جورج تاون.
لن تكتمل زيارتك إلى بينانج دون ركوب التريشاو المكون من دراجة ثلاثية العجلات أو المشي حول مدينة جورج تاون، لترى فيها فن العمارة البريطانية والمعابد الصينية و المباني الأثرية الهندية.


 مدينة كوتشينغ الساحرة

وهي العاصمة والمدينة الأكثر اكتظاظاً بالسكان في ولاية ساوراك في ماليزيا ومساحتها حوالي 431 كيلومتر مربع ويبلغ عدد سكانها حوالي 165642 نسمة وتعد من الوجهات السياحية اللطيفة والتي يزورها السياح بكثرة بسبب ضمها العديد من المناطق السياحية مثل الحدائق الوطنية والغابات المطيرة والمتاحف الأثرية والحصون الشاهقة

مناخ المدينة 

تتمتع المدينة بمناخ الغابات المطيرة الاستوائية حيث يكون الصيف حار والشتاء معتدل ويبلغ متوسط سقوط الامطار السنوي حوالي 4200 ملم / سنوياً أما أنسب أوقات الزيارة يكون في الصيف والربيع

الأنشطة السياحية

يمكن للسياح التنزه والتعرف على المدينة أو الذهاب برحلات ممتعة بالقوارب في نهر ساوراك والحصول على منظر طبيعي خلاب أو قصد الأسواق المذهلة والتسوق لبعض الوقت وشراء الهدايا لجميع الأحبة أو الذهاب للمراكز الصحية والاسترخاء والحصول على التدليك العلاجي كما أنصحهم بقصد حدائقها أيضاً للجلوس في احضانها لبعض الوقت وتأمل الطبيعة الخلابة والاستمتاع بذلك الجمال الطبيعي

أهم الأماكن السياحية

حديقة باكو الوطنية Bako National Park

وهي أقدم الحدائق الوطنية في ساوراك شرق ماليزيا ومساحتها حوالي 27.25 كيلومتر مربع وتضم العديد من معالم الجذب السياحية مثل الشلالات الساحرة والشواطئ المنعزلة ومسارات الرحلات والتي يمكنك الوصول إليها عن طريق القوارب والعديد من النباتات النادرة والأشكال الغريبة من الصخور والتي أطلق على بعضها اسم برج الحديقة كما أنها موطن لعدد من الحيوانات مثل القردة والطيور والسحالي لذلك تأكد بأنك ستحصل على المتعة المنشودة من هذه الزيارة

حصن مارغريتا Fort Margherita 

وهي قلعة قديمة بنيت في عام 1879 م من قبل تشارلز بروك وتعد معلم هام ونصب تاريخي مميز حيث أنه يعود لعهد أسرة بروك وبني على طراز القلاع الانجليزية وذلك لحماية كوتشينغ من هجمات القراصنة وتتألف من العديد من القاعات والغرف والتي تتميز كل منها بجمالية نادرة وتمتلك إطلالات رائعة على نهر سارواك

متحف القط كوتشينغ kuching Cat Museum

وهو متحف رائع تأسس في عام 1993 م بمساحة 1.035 متر مربع وارتفاع يصل لحوالي 60 متر فوق مستوى البحر وهو مملوك من قبل قاعة مدينة كوتشينغ الشمالي (DBKU) ويضم المتحف أربع صالات تحتوي على أكثر من 4000 قطعة مصنعة يدوياً بما في ذلك اللوحات والنصب التذكارية المتعلقة بالقطط وتم عرضها لأول مرة في آب 1988 م في مركز بوترا للتجارة العالمية

مسجد مدينة كوتشينغ  kuching City Museum

يقع بالقرب من السوق المفتوح في كوتشينغ ويعرف باسم مسجد دولة سارواك وبني في عام 1988 م ويتمتع بتصميم مذهل حيث يضم مزيج من الطراز الغربي والايطالي ويتمتع بألوان جميلة راقية ويعد مكان مثالي للزيارة لرؤية جماله والصلاة فيه


بلدة تاواو الجميلة 

تقع هذه البلدة في جنوب شرق ساحل بورينو في ماليزيا ويحدها بحر سولو من الشرق وبحر سيلييس من الجنوب وتشترك في الحدود مع كاليمانتان الشرقية ويبلغ عدد سكانها حوالي 397673 نسمة وتعد البلدة من المقاصد السياحية اللطيفة بسبب ضمها العديد من عوامل الجذب الجميلة مثل برج جرس تاواوا ومتحف الكاكاو والحديقة الوطنية تاواوا هيلز ومزارع زيت النخيل الساحرة 

مناخ البلدة 

تتمتع البلدة بمناخ الغابات المطيرة الاستوائية حيث يكون حار صيفاً ومعتدل شتاءً مع امكانية هطول الأمطار على مدار السنة اما أنسب أوقات الزيارة تكون في الربيع والصيف

الأنشطة السياحية

أروع ماتقدمه هذه البلدة لسياحها هو الغوص في جزر روتش المرجانية مثل ماتا كينغ ومابول وكابالي وغيرها أو يمكنهم قصد أسواقها المذهلة والمعروفة باسم باسارانكا تاتجونج تاواوا وباسارغانتينج وغيرهما وتأكد بأنك لن تخرج منها إلا وأنت محمل بالهدايا والمشتريات كما يمكنهم رؤية أجمل المعالم السياحية والتعرف عليها وفي نهاية كل يوم وقبل عودتك للفندق اذهب إلى أحد المطاعم مثل مطعم المطبخ الآسيوي وكاري هاوس وهناك ستتذوق أشهى المأكولات وأطيبها من الأطباق الهندية والماليزية والاندونيسية واذا كنت محظوظاً وزرتها في أحد الأيام التي يقام فيها المهرجانات فستشعر بالبهجة والسعادة وستقضي فيها أجمل الأوقات

الإقامة

تضم البلدة العديد من بيوت الضيافة والفنادق البسيطة والفاخرة أما البسيطة فهي توفر لك مكاناً لتقيم فيه بخدمات بسيطة جداً والفاخرة توفر لك  اقامة مريحة  باطلالات فاخرة وخدمات ممتازة ولكن بأسعار مرتفعة جداً وطبعا الخيار الاخير هو لك   



تعرف على مدينة جورج تاون 

وهي عاصمة ولاية بينانج في ماليزيا وتقع على الساحل الغربي لشبه  جزيرة ماليزيا ويبلغ عدد سكانها 600 ألف نسمة وتعد واحدة من المدن القليلة التي منحت مكانة المدينة مرتين الأولى 1957 من قبل صاحبة الجلالة الملكة اليزابيث الثانية ومرة أخرى في عام 2015 م من قبل الحكومة الاتحادية وقد صنفت من قبل منظمة اليونسكو في عام 2008 م كموقع للتراث لعالمي
حالياً تعد هذه المدينة من أروع المقاصد السياحية لضمها العديد من المعالم السياحية كالمباني التاريخية والمتاحف الأثرية والنصب التذكارية والمساجد الجميلة والكاتدرائيات والكنائس القوطية والشوارع المليئة بالكثير من المحلات التجارية والمطاعم الراقية 

مناخ المدينة

تتميز هذه المدينة بمناخ الغابات المطيرة الاستوائية حيث يكون الجو معتدل في الصيف وبارد مائل للاعتدال في الشتاء ويبلغ متوسط أعلى درجة الحرارة حوالي 31 درجة مئوية سنوياً واخفضها 24 درجة مئوية ويبلغ متوسط هطول الأمطار حوالي 2550 ملم /سنوياً 

أهم المعالم السياحية

قصر تشيونغ فات تزي The Cheong Fatt Tze Mansion 

وهو قصر رائع الجمال يقع في شارع ليث في هذه المدينة الجميلة وأجمل مايتمتع به هو لونه الأزرق النيلي للجدار الخارجي وقد بني في عام 1880 م ويعود للقرن التاسع عشر ويضم حوالي 38 غرفة و5 قاعات رائعة الجمال و7سلالم و220 نافذة مصنعة من خشب اللوفر وكل جزء فيه يتمتع بهندسة معمارية فريدة من نوعها ما جعلها من أجمل المقاصد السياحية والتي يرغب السياح بزيارته لرؤية كل هذا الجمال المعماري الرائع والتعرف على تاريخه العريق لذلك أتمنى لك زيارة ممتعة 

برج الملكة فيكتوريا Queen Victoria Clock 

وهو من أروع المقاصد السياحية ويبلغ ارتفاعه 60 قدم وقد بني لإحياء ذكرى الملكة فيكتوريا بتكلفة 35 ألف دولار ويتكون البرج من أربعة مستويات تتوضع بشكل مثمن و وبصعوده ستكافئ برؤية أجمل المناظر البانورامية من علو شاهق


متحف بينانغ الاسلامي Penang Islamic Museum

وهو متحف جميل تم إنشاؤه من قبل قادة الملايو لتطوير ونشر الاسلام في بيتانج ويتميز مبناه بطراز معماري يعود للقرن التاسع عشر ويعرض العديد من القطع التاريخية الاسلامية  لذلك فهو مكان سياحي شهير للمسلمين ويقام فيه العديد من المعارض التي تعرف الناس على الدين الاسلامي وتاريخه وتعرض فيها الأعمال الفنيه الاسلامية

شارع الأرمينية Armenian Street 

وهو الشارع التاريخي القديم والذي وضع في قائمة اليونيسكو لمواقع التراث وتتمتع مبانيه بهندسات معمارية فريدة من نوعها ويعد هذا الشارع واحد من أجمل معالم مدينة جورج تاون ومكان ترفيهي رائع حيث أنه مليء بمحلات التسوق الساحرة وصالات العروض المذهلة والمقاهي الراقية لذلك فالتجول فيه هو أورع ماقد تفعله في هذه المدينة