اعلان

يقع السوق المركزي Central Market في قلب العاصمة الماليزية كوالالمبور على بعد دقائق معدودة من شارع بيتالينج Petaling Street و يعد من أهم مناطق الجذب و من أفضل المعالم الشاهدة على تراث وثقافة ماليزيا. 


يعود تاريخ بناء السوق المركزي إلى عام 1888 حيث كان في البداية سوق مخصص لبيع الأغذية الطازجة و اعتبرته جمعية التراث الماليزي حينها بمثابة واحد من مواقع التراث وتوالت عليه التطويرات إلى أن أصبح بالشكل الذي نراه عليه اليوم. 


يستقطب السوق المركزي السياح من كل حدب وصوب , حيث يتوافدون لشراء شتى أنواع الصناعات اليدوية والأعمال الفنية المصنوعة من قبل الفنيين المحليين والاقليميين  الدوليين  فضلا عن أزياء الكيبايا المميزة وحرير السونجكت ومنسوجات الباتيك والهدايا الماليزية الأصلية و غيرها الكثير من المقتنيات الفريدة.


هذا و يستطيع الزائرون الاستمتاع بمشاهدة الفنون المتميزة والأحداث الثقافية على خشبة مسرح السوق المركزي المكشوف.

وقبل المهرجانات الرسمية الماليزية، نجد هذه المنطقة أخذت زخرفها وأعدت نفسها لاستقبال الزوار , لتعكس بهذا التنوع العرقي الذي تعرف به ماليزيا. 
ما زال شارع بيتالنج الكائن في قلب المنطقة الصينية القديمة في كوالالمبور يحتفظ بالكثير من أجوائه التقليدية ولاسيما عندما يعرض البائعون بضائعهم ليلاً على طول الشارع. 


زيارتك لهذا السوق الليلي ستضفي الكثير من المتعة على رحلتك فهو يتيح لك التجول في أرجائه و التلذذ بصخبه و حيويته فضلاً عن الاستمتاع بشراء أي شيء تريده بداية من الأحجار الكريمة والبخور ووصولاً إلى الدمى والقمصان وأقراص الفيديو الرقمية والأقراص المدمجة ومختلف الأعشاب الصينية و أنواع عديدة من القهوة , مع إمكانية المساومة على الأسعار و الحصول على صفقات رائعة


 إنه مكان يحتشد فيه السكان المحلييون قبل السياح فيتوافدون على هذا السوق لبيع وشراء الإكسسوارات وتناول الأطعمة الصينية الرائعة حيث يحتضن الشارع عشرات المطاعم معظمها تقدم وجبات الأسماك بكافة أشكالها و أصنافها.


تعني منطقة بريك فيلدز الكثير والكثير للعديد من الناس فهي بمثابة وتد الثقافة الهندية في ماليزيا كما أنها موطن للعديد من دور العبادة و مراكز التدليك وهي أيضا ملتقى القادمين من كافة أرجاء ماليزيا.


ظهرت بريك فيلدز في أول عهدها كمركز لبناء الطوب في أواخر القرن التاسع عشر بعد اجتياح حريق هائل وفيضان مدمر لبعض الأراضي في كوالالمبور في عام 1881. 
فقد أسفرت هاتان الكارثتان عن تدمير الهياكل الخشبية والأكواخ بالمدينة , ونتيجة لهذا الدمار أمر السير فرانك سويتينهام -المندوب السامي البريطاني آنذاك - باستخدام الطوب والبلاط في تأسيس الأبنية وهكذا ارتفع صيت المدينة كمنتج للطوب.  

لذا لا تزال المقار الحكومية القديمة (المقار المائة للحكومة والتي بُنيت في عام 1905) حتى يومنا هذا متناثرةً على جانبي شارع روزاريو. 
ومع تجول المارة سيرًا بين ثنايا هذه الطرق والأزقة، يشمون روائح البهار الهندي التي تملأ الجو، في الوقت الذي تخفق قلوبهم على ألحان الأغاني الهندية القادمة من المحلات التي تعمل على مدار الساعة وتديرها عائلات.

وفي عام 2009 انتقل حي الهند الصغرى من المنطقة المحيطة بشارع مسجد الهند إلى منطقة بريك فيلدز؛ تقديرًا لهذا المكان باعتباره أحد مستوطنات الهنود الرائدة في كوالالمبور، فضلاً عن تحولها إلى أحد مراكز الثقافة الهندية بماليزيا.

تمتع بزيارة ما تحويه هذه المنطقة من معالم كمعهد فيفيكاناندا أشارم (Vivekananda Ashram) الذي شيد في عام 1904 ولا زال مخصصًا لأغراض التعليم الديني وأغراض الصلاة وتمارين اليوجا. 


كما يوجد معبد الفنون الجميلة على مقربة من النهر على طول شارع بيرهالا يحتضن داخله المطعم الهندي الجنوبي الشهير الذي يحمل اسم أنالاكشمي (Annalakshmi).


كما تضم هذه المنطقة ذاتها الكثير من المعابد و المساجد كمسجد المدرسة الغوثية سوراو (Madrasathul Gouthiyyah Surau) والذي شيد في ثمانينات القرن العشرين لجذب المصليين ولاسيما الهنود المسلمين منهم والذين يعيشون في المنطقة  , والكنائس كالكنيسة الصهيونية اللوثرية (Zion Lutheran Church) والتي شيدت في عام 1924 وﻛﻨﻴﺴﺔ ﺳﺎﻧﺖ ﻣﺎري اﻷرثوذكسية السورية (St Mary’s Syrian Orthodox Church) وكنيسة السبحة المقدسة (Holy Rosary Church) والتي شيدت في عام 1903.
يمتد هذا المنتزه الجذاب على مساحة 2 هكتار وهو مكان ذو تنسيق رائع تجده واضحا في مساراته المدروسة و تصميمه الأنيق الذي يتسم بالهدوء والسكينة.


 

يحتضن المنتزه عدة أنواع من الأيائل الأليفة للغاية منها أيل الماوس Mousedeer الماليزي الشهير والكانسيل Kancil الذي يعد أصغر الحيوانات ذات الحوافر في العالم.

سيكون بإمكانك في منتزه الغزلان و الأيائل التعرف على هذه الحيوانات عن كثب من خلال القائمين على الحديقة حيث سيجاوبون على جميع تساؤلاتك بكل صدر دحب.

يتم الوصول إلى الحديقة بأخذ باص RapidKL  رقم 115 من كوالالمبور سنتر و النزول في محطة قطارات كوالالمبور ثم المتابعة إلى الحديقة سيرا على الأقدام أو بعد أخذ سيارة أجرة.

العنوان :  Jalan Perdana, 50480 Kuala Lumpur, Malaysia
رسم الدخول : مجانا.
مواعيد العمل : يوميا من الساعة التاسعة صباحا حتى السادسة مساءا.
افتتحت القبة الفلكية الوطنية في كوالالمبورعام 1993 , إنها مصممة بذكاء لتبدو وكأنها مسجد ذو قبة زرقاء.


تمتد هذه القبة على مساحة 32 فدان و تحتل موقع رائع على تلة صغيرة بين حديقة الطيور والمتحف الوطني. 

تبلغ مساحة المبنى الذي تقع به القبة نحو 120,000 متر مربع ويحوي مسرح فضائي يعرض الأفلام الفضائية الوثائقية وقاعة رئيسية تضم معروضات تتعلق بعلوم الفضاء، مثل المحركات المستخدمة في إطلاق أول قمر صناعي ماليزي، وبالطبع تلسكوب و مرصد بمنظار يبلغ حجمه 14 إنش لمطالعة النجوم إضافة إلى مراصد هندية و صينية.


ومن ضمن معروضات هذه القبة تجد بدلة أول رائد فضاء ماليزي!


رسم الدخول : 
للبالغين : 1 ريجنت ماليزي.
للصغار : مجانا.

مواعيد العمل : 
يوميا ماعدا الاثنين , من الساعة التاسعة و النصف صباحا حتى الرابعة و النصف مساءا. 


تصفح المزيد من المواضيع عن السياحة في ماليزيا
يُشار إليه أحيانا باسم شارع شارع تي. إيه. آر. (TAR) وهو يمثل قلب عالم التسوق في كوالالمبور.


كان أشهر أسواق المدينة قبل أن تجتاح مجمعات التسوق الحديثة العاصمة الماليزية كوالالمبور.



تعرض المحلات التي يضمها هذا الشارع مجموعة كبيرة من الأقمشة والمنسوجات والمنتجات الجلدية المستوردة والحقائب والأمتعة والسجاد والأدوات الرياضية والملابس الشتوية.  


كما تعرض الأزقة الموجودة بين المحال مجموعة رائعة من الملابس بأسعار لا تقاوم؛ ناهيك عن المحال المشهورة التي تعرض مجموعات المشغولات الفضية والكريستالية. 


كما يضم هذا الشارع مجمع سوجو (Sogo) التجاري ومجمع تسوق ماجو جانكشن (Maju Junction Mall).  

يغلق الشارع يوم السبت الخامسة مساءاً ليكون هناك سوق ليلي فيه أنواع البضائع والمأكولات .

تصفح المزيد من المواضيع عن السياحة في ماليزيا
برجايا تايمز سكوير في كوالالمبور هو بناء يتألف من برجين , افتُتِحا في أكتوبر عام 2003 من قبل رئيس وزراء ماليزيا ، داتوك سيرى و الدكتور مهاتير بن محمد ويبلغ طولهما 203 مترا (666 قدم) مع 48 طابق. 


تم وصف المبنيين بأنهما "أكبر بناء في العالم على الإطلاق تم إعماره في مرحلة واحدة" إذ بلغت مساحته 7.5 مليون قدم مربع.

إنه يأمن التسوق ، وأماكن الإقامة الفاخرة ، والأعمال التجارية ، والغذاء والترفيه وتحتوي الآن على أكثر من 1000 متجر البيع بالتجزئة ، و 1200 جناح فاخر، و 65 مصدر أغذية التي تناسب جميع الأذواق .. 


أما أكثر ما يجذب السياح إلى برجايا تايمز سكوير هي مدينة الملاهي التي تعد أكبر مدينة ملاهي مغلقة في آسيا وتحتل الطابق الخامس إلى الطابق الثامن من المجمع.

تتوفر هنا العديد من الألعاب الترفيهية المختلفة التي تلائم كاافة الأعمار ، بما فيها ألعاب التشويق المثيرة التي يصل ارتفاعها حتى 30متر.


الموقع الالكتروني : هنا.

تصفح المزيد من المواضيع عن السياحة في ماليزيا
تعد بوكيت ناناس معلما سياحيا مهما في العاصمة الماليزية كوالا لمبور كونها تحتوي على الغابات الاستوائية المطيرة الأصلية الوحيدة الباقية في كوالالمبور لتكون بذلك واحدة من أقدم محميات الغابات الدائمة في ماليزيا التي يعود تاريخها لأكثر من مئة سنة. 
  

تقع بجانب منارة كوالالمبور بالقرب من محطة بوكيت ناناس للمونورل , و تعتبر بوكيت ناناس حديقة ومحمية طبيعية و غابة في نفس الوقت فهي الموطن الأصلي لنمر الملايا والفيلة و القرود و الثعابين والسناجب و السحالي كما تحتوي على العديد من النباتات النادرة.

 
إنها باختصار ملاذا رائعا بالنسبة لمحبي الطبيعة وعشاق التصوير الفوتوغرافي ومكانا محبذا لمحبي المشي كونها تحتوي على عدة مسارات تشق طريقها عبر الغابات الغناء. 

مواعيد العمل : 

من الساعة السابعة صباحا حتى السابعة مساءا.

تصفح المزيد من المواضيع عن السياحة في ماليزيا