اعلان

ماليزيا بعيون عربية من الالف الي الياء – ماليزيا بعيون عربية

السكان في ماليزيا


الأعراق الموجودة (بما فى ذلك الحاصلين على الجنسية )الماليزيين ( أصل البلد )
- الصينيين - الهنود - الاندونيسيين ( جاوا ) - كمبوديا - فيتنام - اليمن ...

سر التقدم السريع لماليزيا

كيف تقدمت ماليزيا خلال 20 سنة لا أكثر وأصبحت واحدة من النمور الآسيوية ؟
تعاقب على حكم ماليزيا رجال أخلصوا للوطن فكانت النتيجة كما نرى .... من تنكو عبد الرزاق الى تنكو عبد الرحمن الى د/مهاتير محمد الى د/ عبد الله أحمد بدوى .. ومن المعروف أن الملك لا يحكم فهو تشريف لمملكة ماليزيا فقط ... حيث يقوم ببعض النشاطات الاجتماعية ومنها رعايته لمسابقة القرآن الكريم التى تقام كل عام فى ماليزيا ... ويحضرها مشتركون من جميع الدول العربية ويقوم بتوزيع الجوائز بنفسه ... ويحضر كذلك حفلات الترحيب بالسفراء الجدد وتوديع القدامى

سياسة الحكومة الماليزية

أما رئيس الوزراء فهو المسئول الاول عن الحكم وتحديد سياسة البلاد بعد الاطلاع فقط على مذكرة من مكتب يسمى واواسان 2020 وهو مبنى حكومى ... فيه ناس متخصصين فى مجالات عدة همهم الوحيد هو تنفيذ خطة أعدت سلفا على ما ستصبح عليه ماليزيا عام2020 وينصحون الحكومة (مجرد نصائح ).... ان كان القرار التى ستتخذه الحكومة هو فى الصالح العام أم لا هذا بالاضافة للبرلمان .
والجدير بالذكر هنا ان د/ مهاتير محمد ود/ عبد الله أحمد بدوى يمثلون حزب يسمى أمنو وهو الحزب الحاكم ... ويوجد حزب آخر يسمى باس فى الولايات الشمالية الاكثر تدينا ... وهم من دعاة تنفيذ الحدودعلى السارق والزانى وحدود الرجم .... وأن تكون العطلة الرسمية يوم الجمعة وجدير بالذكر أن كل ما سبق موجود بالفعل فى الولايات الشمالية مثل ترينجانو وكوانتان
سئل د/ مهاتير محمد عن سبب اعتراضه على تنفيذ الحدود فأجاب : البلد فيها 57% مسلمين والباقى كفرة ... ولو نفذنا الحدود على المسلمين مش هنقدر ننفذها على الصينيين والهنود ... لأنهم غير مسلمين فيصبح المسلم ماشى فى الشارع اللى مقطوعة يده واللى مقطوع يده ورجله من خلاف ... واللى بيرجم والباقين فى أمان .... فمباشرة المسلم هيكره دينه وسيخرج منه حتى وان لم يعلن ذلك ... ومن المعروف أن الحكومة تنفق على جميع دورالعبادة سواء مساجد أو معابد أو كنائس وحرية العبادة مكفولة بحكم القانون.
وبصراحة أنا من أشد المعجبين بسياسة د/ مهاتير محمد الخارجية والداخلية ... أحس انه بيدير ماليزيا كشركة هى ربح وخسارة .. وكان مصرا على الربح فمثلا دعا الشركات الاجنبية وخاصة من كوريا واليابان للاستثمار فى ماليزيا من مصانع الى بناء كبارى وجسور وطرق سريعة يدفع قيمة استخدامها المواطن نفسه .... مما وفر على خزينة الدولة مليارات
يوجد فى ماليزيا الآن مصنعين للسيارات برأس مال ماليزى يابانى مشترك و بتكنولوجيا يابانية ... وافتتح العام الماضى مصنع ثالث فى ولاية قدح لشركة كيا الكورية والعديد من المصانع فى شتى المجالات .. حتى أن معظم المصانع العالمية لها فروع فى ماليزيا أو على الاقل حامل لعلامتها التجارية وكثرة المصانع فى البلاد قضت على البطالة فلا تجد جرائم تذكر فى ماليزيا ... وأعتقد أن أى بلد يعانى من البطالة لابد وأن تكثر فيه الجريمة فمثلا افتح جريدة ستار أو مالاى ميل ستجد اكثر من 2000 طلب ... مش طالبين شغل مثل بعض البلاد بل مطلوبين للعمل.

الاقتصاد الماليزي

يعتمد اقتصاد ماليزيا على زيت النخيل التى تنتج 75% من الانتاج العالمى منه والمطاط والسياحة والتصنيع الذى بدأ يأخذ الاولوية ..... حتى أن مصنع سيارات بروتون أصبح يصدر سياراته الى الشرق الاوسط وتحديدا مصر والامارات وسوريا تحت اسم ميتسوبيشى ( الشركة مانحة العلامة) .... وبذكر السيارات لك أن تعلم أن أسعار السيارات المستوردة غالية جدا وضريبتها تتراوح بين 300% و400%.... ومع ذلك يركبها كل الصينيين ... وبعض الماليزيين ... والقليل جدا من الهنود.
هل تابعت الترتيب ( الصينيين ثم الماليزيين ثم الهنود ).. لماذا ؟

أغنياء ماليزيا

أغنى ناس فى ماليزيا هم الصينيين ... فمثلا جنتينج هايلاند بكامل فنادقها ومدينة ألعابها هى لمستثمرين صينيين ... خلفاء مستر كوه مؤسس المدينة وحديقة الطيور فى كوالالمبور وسفارى الاثنين مملوكين لمستثمر صينى واحد ... وفندق صن واى لعائلة صينية وله فروع فى
هونج كونج وبنوم بنه بكمبوديا وهانوى بفيتنام. الفندق الوحيد اللى أعرف انه لماليزى هو برجايا تايم سكوير وهو مملوك لرشيد حسين صاحب بنك ( Rhb ) لا والذى يحمل الحروف الاولى من اسمه .... ومن الصعب أن تجد بائع ماليزى يقف فى محل محترم مثل أجهزة أو هواتف أو ملابس .... كل ما يستطيع عمله هو مطعم فى منطقة يكثر بها الملايو أو بياع عصير قصب وكلامنا عن الفئة الفقيرة فى الملايو. أما الطبقة المتوسطة وهم موظفى الحكومة ورواتبهم تتراوح بين 2500و7000 شهريا .... عنده أقساط سيارة لانه لازم يبدلها كل سنتين ... وعنده اقساط بيت او شقة واخدها بالقسط .. لكن ما يساعده على ذلك ان زوجته كمان لازم تشتغل .. ليست مجبرة .. ولكن هكذا جرت العادة ..

الوظائف

وما يخص الوظائف الحكومية الاولوية لبومى بوترا ... يعنى أولاد البلد الاصليين .. لان جميع الهنود والصينيين هم مواطنين يحملون الجواز الماليزى .. حتى لما تسأل واحد هندى ..انت من الهند يرد عليك فورا : لا ده جدى الثامن عشر ... بمعنى أنه ينكر أصله أحيانا .. ويحس بالفخر لانتسابه الى ماليزيا ..وبحكم عمل الزوجة تجد ان العيلة كلها لازم تاكل خارج المنزل كل يوم ... لأن الزوجة ليس لديها الوقت الكافى للدخول للمطبخ .. هذا ان وجد المطبخ من الأساس ..حتى انه فى تصميم الكثير من الشقق لا تجد مطبخ نهائيابس غرف وحمامات. أما الهنود فهم تخصص مينى ماركت .. جميع المينى ماركت فى كوالالمبور تابعة لهم وكذلك الصرافات يملكون منها الكثير ..

انطباعات عن الشعب الماليزي

وأول شىء يلفت انتباه الزائر فى كوالالمبور هو كثرة الدبابات بصورة كبيرة .. ومعظم مستخدميها لديهم سيارات خاصة لا يستخدمونها الا فى الاجازات وذلك بسبب الزحام الشديد داخل البلد خاصة أوقات الذهاب والخروج من العمل فيكون الدباب هو الحل الامثل بالنسبة لهم وجدير بالذكر
واستطيع أن اصف الشعب الماليزى بالبرود الذى قد يسميه البعض تأنى أو حلم ولكنى أصر على أنه برود......يعنى نكون واقفين فى الاشارة وانا رابع واحد فى الصف والاشارة بعداد رقمى تنازلى يعنى عارفين هتفتح امتى ونستعد بعد ما تفتحب30 ثانية تبدأ أول سيارة بالتحرك......ولما نكون داخلين على اشارة برضوا بعداد رقمى يعرفك هتقفل بعد كام ثانية وتلاقيه ماشى على سرعة 20 كم وعلى أقل من مهله وبحس بيه بيدعى يا رب الاشارة تقفل .... يا رب الاشارة تقفل لكن والحق يقال ذوق الدنيا فيهم أثناء القيادة واحترام لا مثيل له لارشادات  المرور ( عدا سائقى الدراجات النارية) شعارهم لا لقوانين المرور وحسب احصائيات المرور يموت يوميا 9 افر اد من سائقى الدراجات النارية ( فى المتوسط ) .. لكن ما تلمسه جليا أثناء زيارتك لهذا البلد هو أن
الشعب ودود جدا .. ويغلب عليه طابع الطيبة .. وكلامنا عن الماليزيين .

 

التعليم في ماليزيا

وبالنسبة للتعليم فهو متقدم جدا خاصة بعد قرار د/ مهاتير محمد بتبديل الحروف الفارسية الى حروف لاتينية ..وقراره الاخير قبل استقالته مباشرة بتعميم ان تكون الدراسة فى المدارس باللغة الانجليزية لانها هى مصدر العلوم والتكنولوجيا فى الوقت الحالى .. واظن انه قرار حكيم وستكون له بصمات واضحة على اقتصاد ماليزيا على المدى البعيد .. وتنتشر المعاهد والجامعات الخاصة فى طول البلاد وعرضها.. ولا يفوتنى هنا ان اذكر بان الحكومة لا تمانع فى الانفاق على من اراد اكمال دراسته العليا.. سواء فى الخارج او فى جامعات خاصة داخل ماليزيا ..على ان يقوم بتسديد المصروفات بعد تخرجه وتوظيفه .. حيث يقتطع جزء بسيط من راتبه الشهرى

عادات وتقاليد في ماليزيا

اما عن حس وذوق الشعب الماليزى فهو عالى جدا فتجد ربة البيت تهتم اهتمام مبالغ فيه من ناحية ديكورات المنزل وتغيير الستائر كل فترة واحواض الزهور وما الى ذلك ... ولهم آداب
خاصة منها .. عدم الطرق على الباب .. وانما الاكتفاء بقول ( السلام عليكم ) لتنبيه أصحاب البيت بأن هناك من ينتظر بالخارج .. وخلع الحذاء ( أعزكم الله ) عند الدخول لأى منزل فى
ماليزيا ... ولا تصافح المرأة المسلمة الرجال .. بل يكتفى بقول السلام عليكم وانحناءة بسيطة للتعبير عن التقدير .. أما الرجال فالمصافحة باليد .. مع ارجاعها الى الصدر بعد السلام ومعناها أحبك من أعماق قلبى ..

الولايات الشرقية الماليزية

هذا ما يخص الولايات الغربية فماذا عن الولايات الشرقية صباح وسراواك التى تقع فى جزيرة بورينيو الاندونيسية ومن ضمنها بروناى التى كانت من احدى المدن وليس الولايات
الماليزية والتى تقع على نفس الجزيرة ... ما زال معظم سكان هاتين الولايتين يعيشون على الفطرة فى الغابة يقتاتون على ما يجمعونه من الغابة من فاكهة وغيره وتستطيع ان ترى
مثال لهم اثناء صعودك الى مرتفعات الكاميرون تجده يحمل على ظهره السلة الشهير ويدخل الى الغابة يقطف بعض الثمار او خلايا عسل النحل ويطلع على الطريق يعرضها للبيع
وهذا لا يعنى أن الجميع بهذه الحالة .. حيث يوجد بها مدن متقدمة نوعا ما .. ولكن أغلبهم
كما سبق وذكرت ..
وقد حاول د/ مهاتير محمد عام 1998 بأن يرغمهم على التمدن ونسيان حياة الغابة .. فأحضر مجموعة منهم الى العاصمة .. وكان يرافقهم اساتذة علم نفس وغيره.. أراد ان ينبهروا بالحضارة ويقرروا العيش بطريقة أفضل .. ولكنهم وفى احدى الليالى فروا من الشقق التى كانوا يسكنون فيها وجمعوهم تانى ورجعوهم حيث كانوا.

الفساد الادارى في ماليزيا

واما عن الفساد الادارى مثل أى بلد فى العالم فهو موجود .. والسبب هو ان مركز الشرطة فيه الضابط الصينى الاصل وكذلك الضابط الهندى الاصل والماليزى .. وتجد هذه التركيبة فى جميع قطاعات الدولة والصينى بالذات لو رئيس شرطة وقتلت ابوه أمام عينيه .. وأعطيته رشوة علشان يطلعك أعتقد انه سيوافق .

عادات الزواج في ماليزيا

واما عن عادات الزواج فهى بجميع تفاصيلها مثل البلاد العربية عدا ان العريس لازم يلبس من نفس القماش اللى لابساه العروسة وطبعا لهم مراسم خاصة فى الافراح لا يتسع الوقت لذكرها لكن ليس لديهم غلو فى المهور ..
لى صديق تزوج بنت والدها مليونير ..ولم يقدم لها سوى خاتم .. أنا شخصيا لم أقدم سوى خاتمين وبعض الهدايا البسيطة مع أنها عائلة ميسورة حيث يعمل والدها كأقدم داعية اسلامى لدى مكتب المستشار الاسلامى السعودى بكوالالمبور .. ولم يرهقنى أحد بمصاريف لا داعى لها .. حيث أن الستر يأتى فى المرتبة الأولى .. ولله الحمد نعيش فى هدوء جميعا .
 

المطارات الماليزية

أما المطارات فيوجد فى ماليزيا 4 مطارات دولية و28 مطار داخلى للماليزية واير آسيا وبعض الشركات المحلية ... وأحدث هذه المطارات هو مطار كوالالمبور الدولى .. والذى يعد فخر الشعب الماليزى ..

العمالة في ماليزيا


واما العمالة فعمال البناء من اندونيسيا والخادمات من اندونيسيا والفلبين والحراسة خاصة حراسة الفنادق من نيبال .

دور الدولة فى نشر الدين الاسلامى في ماليزيا

واما عن دور الدولة فى نشر الدين الاسلامى ... فيتم بالتنسيق مع صاحب الفضيلة / المستشار الاسلامى السعودى بكوالالمبور .. وكان لهم دور واضح فى تهجير المسلمين من اقليم تشامبا الواقع بين كمبوديا وفيتنام بعد تعرضهم للظلم والقهر من الخمير الحمر والشيوعيين أعداء الاسلام ...واحضارهم الى ماليزيا ومنحهم الجنسية ودمجهم مع الشعب بعد تعليمهم اللغة وبعض الامور الفقهية فى الدين.