اعلان

معلومات عن الدراسة في ماليزيا


تعتبر الدراسة بالخارج حُلم يراود الكثيرين , رؤية بلاد جديدة , التعرف على ثقافات مغايرة , تحصيل معلومات متطورة وحديثة قد لا تتوافر في البلد الأم , وغير ذلك من أسباب تدفع البعض للدراسة بالخارج.

تعتبر ماليزيا من الدول التي تستقطب العديد من الطلبة للدراسة فيها والحصول على شهاداتهم العليا منها , في الأسطر القادمة ستلقي الضوء على بعض الأسباب التي تدفعك للدراسة في ماليزيا.


1- جودة نظام التعليم


ولعل هذا السبب هو أهم سبب يدفعك للدراسة في ماليزيا , فجودة التعليم مهمة جدًا للدارس بل هي السبب الرئيسي الذي يدفعه لتفضيل دولة على دولة في مجال الدراسة الخارجية.

تولي وزارة التعليم العالي في ماليزيا عناية فائقة بجودة التعليم عندها وتراقب تطبيق القواعد الدولية والمعايير القياسية المستخدمة في قياس جودة التعليم , وتعتبر وكالة المؤهلات الوطنية هي المسئولة عن تطبيق تلك المعايير والقواعد.


2- الحصول على شهادات جامعات دول مثل ( بريطانيا - أستراليا - أمريكا ) وأنت بماليزيا

في ماليزيا , الطلاب الماليزيين والأجانب يمكنهم الحصول على شهاداتهم من جامعات كبرى تتبع لدول متقدمة مثل الولايات المتحدة , بريطانيا , أستراليا , كندا , فرنسا وووو...... بتكلفة أقل بكثير مما لو درست في تلك الجامعات في بلادها.
وذلك من خلال برامج ( التوأمة ) ما بين الجامعات الماليزية وتلك الجامعات.


3- جودة الحياة المعيشية بماليزيا

بالطبع وأنت تدرس بالخارج لا يقتصر الأمر فقط على الدراسة , بل يتعداه لوجوب توفر بيئة معيشية متميزة حتى تمكنك من الإستمتاع بما تدرس.
تعتبر ماليزيا مكانًا متميزًا في تلك الناحية , حيث تعتبر من أكثر الدول نموًا في المجال التقني والصناعي , تحتوي على بنية تحتية متميزة وقوية جدًا , وسائل نقل ومواصلات متطورة , توافر الرعاية الصحية المتقدمة , كل ذلك وأكثر يجعلك تستمتع بتواجدك فيها.


4- تعدد الأعراق والثقافات

تعتبر ماليزيا أمة متعددة الأعراق والثقافات , تجد فيها العرق الصيني والهندي والمالاي وغيرهم , كل ذلك جعل الدولة تنبذ العنصرية وتتفتح على العالم من حولها.
الأمر الآخر أنك ستتعرف على تقاليد وثقافات لأطياف عرقية جديدة.



5- ماليزيا بلد إسلامية

لا يخفى عليكم أنه بفضل الله تعالى تعتبر ماليزيا من الدول الإسلامية التي تهتم بشدة لأمر الإسلام والمسلمين , تكثر المساجد فيها وتولي عناية فائقة بالمساجد ودور العبادة ولعل تصميم برجي بتروناس على هيئة أشكال إسلامية دليلًا دامغًا على الهوية الإسلامية التي تتمتع بها ماليزيا.
بالطبع تواجدك في بلد مسلم يساعدك بشكل أو بآخر على عدم إحساسك بالغربة وعلى القيام بآداء فروضك الدينية بكل آريحية وسلام
ولا يخفى على أحد , أن الشعب الماليزي شعب ودود ومسالم.


6- دولة تمتمع بمناطق سياحية متميزة


بالطبع لن تكون حياتك الدراسية كلها دراسة 24 ساعة يوميًا , 7 أيام بالأسبوع!
تحتاج لقليل من الترفيه والتنزه أو لقضاء أجازة متميزة , تعتبر ماليزيا مقصدًا شهيرًا لراغبي التنزه والسياحة , نظرًا لما تحتويه من أماكن ترفيهية متطورة وطبيعة ساحرة خلابة , وأبسط مثال على ذلك جزيرة سبيدان التي تعتبر أهم جهة يقصدها راغبي الغوص في العالم كله.



7- انخفاض التكلفة الدراسية والمعيشية

تعتبر ماليزيا من البلدان ذات التكلفة المنخفضة بالنسبة لرسوم الدراسة أو المعيشة بالمقارنة بغيرها من البلاد مثل أستراليا , فالدراسة في ماليزيا قد تكلفك سنويا حوالي 10 آلالاف دولار فقط ( شاملة رسوم الدراسة ومصاريفك الشخصية ) أما بالنسبة لأستراليا مثلًا قد تكلف سنويًا 25 ألف دولار.
بالطبع ماذا يريد الدارس أكثر من جودة تعليم مرتفعة مع قلة تكلفتها؟

8- ماليزيا دولة آمنة ومستقرة

كما قلنا سابقًا , الشعب الماليزي شعب ودود ومسالم , تقل الجرائم في ماليزيا بشكل ملحوظ , السرقات أيضًا تحدث بشكل نادر.
ماليزيا دولة مستقرة سياسيًا , بعيدة عن مواطن النزاع والصراع , أيضًا تعتبر ماليزيا بعيدة عن أماكن الكوارث الطبيعية , جوها مشمس وممطر أغلب العام , أحيانًا يصاحب ذلك إرتفاع في درجة الحرارة أو برودة شديدة , لكن تستطيع التكيف مع هذا الأمر بكل سهولة , في عام 2011 كانت ماليزيا في المركز الـ 19 من أصل 153 دولة كأكثر الدول أمنًا.

وفي النهاية نتمنى أن تكون تلك الأسطر البسيطة قد وضحت جانب متميز من جوانب ماليزيا الجميلة.

تعرف علي المزيد عن السياحة في ماليزيا