اعلان

معلومات عن جوهور ماليزيا



جوهور هي البوابة الجنوبية لشبه جزيرة ماليزيا، وترتبط بسنغافورة عن طريق البر والسكك الحديدية. وتتميز بمناظرها الطبيعية الواسعة من مزارع الأناناس والمطاط وجوز الهند وزيت النخيل على الأطراف التي تأوي كامبونجس الهادئة وقرى صيد الأسماك الغريبة. ولا يزال الكثير من الطبيعة العظيمة باقية هناك، وللولاية شواطئ من الرمال الذهبية والجزر الساحلية الجميلة مع المياه الصافية والتي تتميز بممارسة رياضة الغوص. وقد وُهبت الولاية أيضاً بالعديد من محميات الغابات.


أهم الأماكن في  جوهور ماليزيا

حديقة إندو رومبن الوطنية Endau Rompin National Park


تقع حديقة إندو رومبن الوطنية في جوهور على حدود باهانج، وهي غابات استوائية مطيرة غنية بطائفة واسعة من النباتات والحيوانات حيث تُعد موطناً للأنواع المهددة بالانقراض مثل وحيد القرن السومطري. ويمكن الحصول على تصاريح الدول من مكتب المقاطعة المتاخم مباشرة لقسم الشرطة في كوالا رومبن، ويرشد حراس الغابات المتنزهين لضمان سلامتهم في جميع الأوقات. ويُطلب الحجز مسبقاً لاستخدام الشاليهات والأكواخ التقليدية.


للوصول إلى هناك: بواسطة 4WD، الحزم التي يمكن حجزها من شركة  حديقة جوهور الوطنية. والإقلاع سيكون من بلدة كيلوانج.


 

جونونج ليدانج Gunung Ledang


جونونج ليدانج هو جبل صوفي وفقاً للأسطورة وكان موطناً للأميرة التي أسرت قلب السلطان في القرن 15 في ملقا، ويحظى بشعبية في المشي ودروب التسلق فضلاً عن شلال ساجيل عند قاعدة الجبل.





للوصول إلى هناك: الدخول إلى الجبل بالقرب من ساجيل على طول تانجكاك – طريق جذع سيجامات وبعد ذلك السير على الأقدام في ساجيل. وبالسيارة في موار أو بلدة سيجامات.

 

شلالات كوتا تينجي Kota Tinggi Waterfalls 


شلالات كوتا تينجي في شلالات لومبونج بارتفاع 111.54 قدماً تصب في بركة عميقة بما فيه الكفاية لممارسة السباحة. مع المرافق مثل الشاليهات والمطاعم وأكشاك الطعام ومواقع للتخييم، وهي من المناطق المفضلة محلياً.





للوصول إلى هناك: اتخاذ الحافلات المحلية من جوهور باهرو إلى بلدة كوتا تينجي.

 

آير هيتام Ayer Hitam     


سيجد عشاق فن الخزف في آير هيتام موطناً للفخاريات والخزف والخزف الحجري والبلدة هي نقطة عبور شعبية للزوار لتناول طعام الغداء والعشاء أثناء مرورهم إلى جوهور باهرو أو كوالالمبور.



 

متحف أبو بكر الملكي Royal Abu Bakar Museum       


هو مبنى كبير وتحفة معمارية تم الانتهاء من بنائه في 1866 وقد صنع الأثاث الأصلي في إنجلترا بأمر من السلطان أبو بكر في عام 1866. وقد بُني القصر بأسلوب عصر النهضة من قبل الحرفيين المحليين، وقد أصبح القصر فيما بعد متخف أبو بكر الملكي عام 1982 وحتى اليوم لا يزال يستخدم لاحتفالات الدولة والمناسبات الرسمية.


 

مبنى الأمانة العامة للولاية State Secretariat Building 


بقع على تلة تُسمى بوكيت تيمبالان، وقد شُيد المبنى عام 1940 كرمز لتقدم جوهور خلال ذلك الوقت من قبل الحرفيين المحليين تحت إشراف مهندس معماري أوروبي، ويمزج المبنى بين بنية عالمية من طراز عصر النهضة مع تراكب التأثير الأنجلو ملايو، مع برج مربع ضخم مهيمن على سماء جوهور باهرو. ويضم أمانة الولاية فضلاً عن الإدارات الأخرى لحكومة الولاية.


تعرف علي المزيد عن السياحة في ماليزيا