اعلان

ولاية باهانج ماليزيا Pahang

باهانج هي أكبر ولاية في شبه جزيرة ماليزيا بمساحة 13,884.2 ميلاً مربعاً (35960 كيلومتراً مربعاً) ويبلغ طول سواحلها 129.24 ميلاً على طول الساحل الشرقي لشبه الجزيرة، يبلغ عدد سكان الولاية أكثر من مليون شخص. هناك أطول نهر في شبه الجزيرة الماليزية نهر سونجاي باهانج، وأعلى قمة بارتفاع 7,175.1 قدماً (2,187 متراً) وهو جونونج تاهان.
الأماكن ذات الأهمية

مرتفعات كاميرون  Cameron Highlands


تعيد إلى ذاكرتنا إنجلترا بالبيوت على طراز نيو تيودور وأكواخ المستعمرة، ويتمثل الجذب الرئيسي في المرتفعات في المناظر الجميلة التي يوفرها.  ومزارع حدائق الورود والفراولة والخضار وكذلك مزارع الشاي الشهيرة الذي يعطي الحيوية والهدوء الذي ينعش العقل والجسم.

للوصول إلى هناك: تغادر الحافلات من كوالالمبور و إيبوه، أو قد يقود إلى تاباه عبر الطريق السريع بين الشمال والجنوب والوقوف في مخرج كاميرون هايلاند.

 

مرتفعات جنتنج   Genting Highlands


 
مدينة ماليزية للترفيه هي مرتفعات جنتنج، وتضم كازينو مثير للإعجاب يعمل على مدار 24 ساعة وهو الكازينو الوحيد الذي يمكن العثور عليه في البلاد. مع مطعم ومسرح للعروض الفنية المعروفة على المستوى الدولي، ومتنزه وأنشطة في الهواء الطلق ومقاهي على الرصيف والمطاعم وعدد من الفنادق، وهذه القمة على ارتفاع 6,561.6 قدماً هي المهرب المثالي لجميع أفاد العائلة.

للوصول إلى هناك: تقلع الحافلات من كوالالمبور والبلدات القريبة بانتظام، ويمكن الوصول بسيارات الأجرة لمسافات طويلة ثم الخروج من مخرج جنتنج هايلاند.

 

هيل فريزر  Fraser's Hill


وسط غابات باهانج المطيرة عند 5,000 قدماً فوق مستوى سطح البحر هناك هيل فريزر جنة الطبيعة، وتضم من الباتات ما لا يُعد ولا يُحصى وكذلك الطيور والحيوانات. إنها مقصداً لأولئك الذين يرغبون في المشاهد الطبيعية والرحلات ومشاهدة الطيور وركوب الخيل والصيد والتخييم، تشبه هيل فريزر قرية اسكتلندية صغيرة مع الجرانيت الملون والمباني على طراز تيودور تمثل خطاً حدودياً يطل على المناظر الطبيعية، والكثير من النشاطات يتركز حول ساحة السوق الذي يسطر عليه برج الساعة، والكثير من المباني على الطراز المعماري الاستعماري.

 

تاسيك بيرا  Tasik Bera


موطن لبضع مئات من السكان الأصليين (السيميلاي)، ومن المعروف أن الأنشطة في تاسيك بيرا متعلقة بالطبيعة حيث 95 نوعاً من الأسماك و200 نوعاً من الطيور 328 نوعاً من النباتات والعديد من الحيوانات البرية الأخرى، في الواقع هي الجنبة بالنسبة لمحبي الطبيعة.

للوصول إلى هناك: القيادة من كوالالمبور إلى (تيميرلوه)، وبعد ذلك اتبع علامات الطريق إلى البحيرة.

 

جزيرة تيومان  Tioman Island




هذه الجزيرة الشهيرة بالجنة هي الأكبر على الساحل الشرقي وهي حتى الآن ذات كثافة سكانية منخفضة، وتستخدم الجزيرة كبقعة شعبية للسفن الشراعية التي من شأنها وقف إمدادات المياه المتجددة، يكمن الجمال في جزيرة تيومان في الشلالات والمسارات الكبيرة للغابات والشواطئ الجميلة ذات المياه الصافية والمليئة بالأسماك والتكوينات المرجانية.

 

شاطئ تيلوك كيمبيداك  Teluk Cempedak Beach


شاطئ تيلوك كيمبيداك هو شاطئ ذو رمال بيضاء مع أشجار الكاسوارينا والصنوبر التي تغزل الساحل وتواجه بحر الصين الجنوبي، والشاطئ مفضل شعبياً بي السكان المحليين والسياح على حد سواء. يمكن للزوار الإبحار والتمتع بحمامات الشمس أو حتى الذهاب للأعلى في الغابات القريبة.

 

منتجع بوكيت تينجي  Bukit Tinggi Resort


منتجع بوكيت تينجي على ارتفاع لافت للنظر على قمة تكسوها غابات باهانج الخلابة. هذا المنتجع على مساحة 16,000 فداناً هو جوهر لثقافات مختلفة من العالم في بقعة واحدة. وعامل الجذب الرئيسي هنا هو (كولمار تروبيكال) وهي بلدة تحت عنوان المنتجع الفرنسي، بارتفاع نحو 3,500 قدماً فوق سطح البحر وهي القرية اليابانية. وهناك الحديقة النباتية وهو اكتشاف مثير للاهتمام مع مجموعة من الزهور الملونة والفواكه المعتدلة المناخ.

 

شاطئ تشراتينج  Cherating Beach



على بعد 30 ميلاً إلى الشمال من كوانتان (ميديتراني) أول ناد آسيوي، ويقع على شاطئ تشراتينج، والشاطئ هو بقعة سياحية شعبية وحيوية مع الكثير من النشاطات التي تحدث على مدار العام، وأبرز هذه النشاطات يشمل الثقافة وجميع أنواع الرياضات المائية.
وركوب الموج من النشاطات الرائعة هنا، والحرفيون بارعون هنا في نسج أوراق البندانوس إلى قبعات وسلاسل، إلى جانب نادي ميد، ولدى تشيراتنج فندق ممتاز مواجه للشاطئ.

 

حديقة تامان نيجارا  Taman Negara



هي الحديقة الوطنية على 2,671 ميلاً مربعاً وهي ملاذ السائح الإيكولوجي، هي موطن 130 مليون عاماً من أعداد لا تُحصى من الطيور والفراشات والحشرات والأسماك والنباتات والحيوانات. هذه الحديقة لديها الأشجار القديمة العملاقة والنباتات وحيوانات نادرة وكهوف مذهلة وشلالات على قمم الجبال.

وهناك العديد من المسارات والممرات المظللة بالغابات مما يؤدي إلى السهولة في مراقبة الحياة البرية، وفرصة لرؤية أفضل بالنسبة للزوار، وعادة ما يتم القيام بذلك ليلاً، وتشمل الأنشطة الأخرى مثل الصيد والاستحمام في مياه البرك الواضحة وضوح الشمس.



تعرف علي المزيد عن السياحة في ماليزيا