اعلان

رحلة لمركز تدريب القرود في ماليزيا

مركز تأهيل القرود في ماليزيا


يعد مركز تأهيل سيبيلوك هو أكثر المراكز المعروفة في العالم لتأهيل إنسان الغاب و يأتيه الزوار من كل مكان لرؤية القرود الكبيرة التي تميز قارة آسيا في أرضها الأم التي نشأت منها.

كل يوم يأتي إلى مركز التأهيل سييلوك ما يربو على ثماني مائة زائر كل يوم و مساحتها هي أربعون كيلو مترا مربعا و هي جزء من الغابات المطيرة كابيلي

إنسان الغاب هو الأقرب في الشبه بين الحيوانات إلى بني البشر و لذلك يتمتع هذا المركز بشعبية كبيرة في ماليزيا حيث يحب الزوار مشاهدة هذا الحيوان عن قرب مع تصرفاته التي تشبه تصرفات الإنسان إلى حد كبير و الذي تم العثور عليه حتى الآن في جزيرتي بورينو و سومطرة فقط..

تم إنشاء هذا المركز في الأساس بسبب تعرض هذه الحيوانات التي يندر وجودها إلى الخطر بسبب تدمير الغابات المطيرة التي يعيشون فيها و حرقها كذلك فإنها تعد مطمعا كحيوانات أليفة يحب البشر اقتناءها و لم يعد الكثير من هذا النوع من الحيوانات على وجه الأرض بسبب هذه التصرفات و الكوارث التي حدثت لها.

و المركز لا يحتفظ بالحيوانات فيه بل يتم إحضار القرود التي مات أبواها و التي تم جرحها لرعايتها و إعادة تأهيلها و رعايتها طبيا و تدريبها على الحياة في الغابة و من ثم إعادتها لكي تحيا في هذه الغابة مرة أخرى. الاسم Sepilok Rehabilition





تصفح المزيد عن السياحة في ماليزيا