اعلان

بينانج في ماليزيا تصف حقيقة آسيا

بينانج في ماليزيا تصف حقيقة آسيا

تتميز بينانج بماضيها النابض بالحياة و هي تعد من أكثر المدن التي تصف آسيا الحقيقية بثقافتها و عاداتها. استخدم الصينيون و البرتغاليون هذه الجزيرة في نشاطاتهم التجارية فقد كانت تعد منطقة يتوقفون بها عندما كانوا يتاجرون في التوابل حول أندونسيا.

و عندما حصل البريطانيون على الجزيرة بدأت التجارة في المنطقة بأكملها تزدهر و بدأ العمال يأتون من الصين و الهند على وجه الخصوص و هذا قد جعل الأعراق في الجزيرة تزداد. و بينانج الآن تعد غنية ثقافيا و مكانا تجاريا يتاجر فيه مختلف الأعراق مثل الصينيين و الهنود و أهل الملايو.

و تعد المنطقة السياحية الرئيسية في الجزيرة هي الشاطئ الرائع الذي يقع على طول باتو فيرنجي في شمال الجزيرة و التي تكتظ بالسياح و المصيفين في الأيام شديدة الحرارة و هناك يمكن أن يجد السائح العديد من الأنشطة الشاطئية مثل التزلج على الماء و التزلج الهوائي.

و قد تم إدراج المدينة الرئيسية جورج تاون من ضمن مواقع التراث العالمي فهي متخمة بمعابد مذهلة و مبان ترجع إلى فترة الاستعمار و منشآت خرسانية.

و معالم المدينة التي تقع فيها أو حولها رائعة الجمال كما أنها تحتوي على أكبر تجمع سكاني من الصينيين في أي مكان آخر خارج الصين.تحتوي المدينة على أقدم سكك حديدية عامة في آسيا و على ثالث أكبر تمثال لبوذا في العالم و على أحد أكبر معابد بوذا في آسيا.